تخطي إلى المحتوى الرئيسي
نافذة على العالم

مالي: تنديد دولي واسع بالانقلاب... ماهي السيناريوهات ؟

سمعي
انقلاب عسكري في مالي
انقلاب عسكري في مالي © تويتر
3 دقائق

 خيّم الهدوء الأربعاء على العاصمة المالية باماكو حيث لا تزال بادية آثار الاضطرابات غداة انقلاب العسكر على الرئيس ابراهيم أبو بكر كيتا أدانه المجتمع الدولي القلق إزاء تفاقم الأزمة في البلاد التي تشهد أعمال عنف جهادية. 

إعلان

وفي كلمة ألقاها ليل الثلاثاء-الأربعاء عبر التلفزيون الرسمي أعلن كيتا استقالته وحل الحكومة والجمعية الوطنية.وأعلن العسكريون المتمردون إنشاء لجنة وطنية لإنقاذ الشعب.

 وقال الناطق باسم العسكريين الكولونيل اسماعيل واغي مساعد رئيس أركان سلاح الجو "قررنا تحمل مسؤولياتنا أمام الشعب وأمام التاريخ".

 وأضاف إن "بلادنا تغرق يوما بعد يوم في الفوضى وعدم الاستقرار بسبب الرجال المكلفين مصيرها".

  الكولونيل واغي أكد من جانب آخر أن  "مينوسما (بعثة الأمم المتحدة لحفظ السلام في مالي) وقوة برخان (الفرنسية لمكافحة الجهاديين) وقوة مجموعة دول الساحل الخمس، وقوة تاكوبا (تجمّع قوات خاصة أوروبية مكلّفة مؤازرة الماليين في المعارك) ستبقى شريكة لنا".

اجتماعات دولية

 ومساء الثلاثاء أدانت المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا التي تبذل جهود وساطة لحل الأزمة التي تشهدها مالي منذ حزيران/يونيو، الانقلاب وعلّقت عضوية البلاد في المنظمة. وتعقد المجموعة اجتماعا الخميس عبر الفيديو.

  من جهته، عبر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن "دعمه الكامل لجهود الوساطة" لدول غرب إفريقيا.   

بدورها أدانت الأمم المتحدة الانقلاب، وتقرر عقد جلسة طارئة مغلقة لمجلس الأمن الدولي الأربعاء لبحث الأزمة في مالي بطلب من فرنسا والنيجر التي ترأس حاليا المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا، وفق ما أفاد مصدر دبلوماسي.

والأربعاء أعلن المغرب المهتم خاصة بالشأن الافريقي "تمسّكه بالاستقرار في البلاد"، داعيا "مختلف الأطراف إلى حوار مسؤول، في ظل احترام النظام الدستوري والحفاظ على المكتسبات الديمقراطية، من أجل تجنب أي تراجع من شأنه أن يضر بالشعب المالي"، وفق بيان للخارجية المغربية.

- كيف يبدو الوضع الأن في مالي خاصة في العاصمة؟ 

- ما هو رد فعل المعارضة المدنية على الانقلاب ضد الرئيس؟ -ما هي السيناريوهات المحتملة؟  

- ما هم دور فرنسا ودول غرب إفريقيا في التهدئة؟ 

- ما هو مصر اتفاق حماية الأزواد في الشمال المالي؟

للإجابة على هذه الأسئلة وغيرها في حلقة اليوم ضمن برنامج نافذة على العالم، 

تستضيف الإعلامية سميرة والنبي 

-الأستاذ حمدي جوارا، الباحث والمحلل السياسي المالي  

-والدكتور خطار أبو دياب، المحلل السياسي لدى مونت كارلو الدولية هنا في باريس. 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.