نافذة على العالم

حملة التطبيع مستمرة : مايك بومبيو يستهل جولة شرق أوسطية بدأها من إسرائيل، والمغرب يرفض التطبيع

سمعي
مايك بومبيو وبنيامين نتانياهو بعد عقد مؤتمر صحفي مشترك في القدس (24 آب/ أغسطس 2020)
مايك بومبيو وبنيامين نتانياهو بعد عقد مؤتمر صحفي مشترك في القدس (24 آب/ أغسطس 2020) REUTERS - POOL

أعرب وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الإثنين عن أملهما في أن تحذو دول عربية أخرى حذو الإمارات في تطبيع العلاقات مع إسرائيل.  ويزور بومبيو اسرائيل في مستهل جولة في الشرق الأوسط تستمر خمسة أيام.   

إعلان

وقال  بومبيو خلال مؤتمر صحفي عقده مع نتانياهو في القدس "آمل أن أرى دولا عربية أخرى تنضم" للخطوة الإماراتية. 

وأشار وزير الخارجية الأميركي إلى الفرصة التي تنتظر شركاء المستقبل "للعمل جنبا إلى جنب والاعتراف بدولة إسرائيل". 

من جهته، وصف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، الصفقة مع الإمارات بأنها "نعمة للسلام والاستقرار الإقليمي"، وأضاف "آمل أن يكون لدينا أخبار سارة في المستقبل القريب". 

وتأمل واشنطن وإسرائيل المزيد  من تطبيع العلاقات مع دول المنطقة لتشكيل تحالف إقليمي قوي ضد العدو المشترك المتمثل بإيران. 

---

 - كيف يسير قطار التطبيع بين دول عربية وإسلامية  مع إسرائيل ؟ 

- كيف ينظر المواطن الفلسطيني الى حملة التطبيع؟ 

- ما مغزى التطبيع الآن ؟  

- لماذا باتت دول عربية وإسلامية تعدّ التطبيع مع إسرائيل  أمرا سهلا عاديًّا وطبيعيًّا ؟  

 

للإجابة على هذه الأسئلة وغيرها في حلقة جديدة ضمن برنامج نافذة على العالم، 

تستضيف الإعلامية سميرة والنبي 

- الدكتور طلال عوكل، الكاتب والمحلل السياسي الفلسطيني من غزة 

- والدكتور خطار أبو دياب، المحلل السياسي لدى مونت كارلو الدولية هنا في باريس.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم