نافذة على العالم

اجتماع عمَّان: إلغاء خطط الضم مقابل مفاوضات مباشرة بين الفلسطينيين وإسرائيل

سمعي
اجتماع عمّان للبحث في عملية السلام بين إسرائيل والفلسطينيين (من اليسار إلى اليمين): سوزانا تيرستال، مبعوثة الاتحاد الأوروبي للسلام في الشرق الأوسط، سامح شكري، وزير خارجية مصر، أيمن صفدي وزير خارجية الأردن، وإيف لودريان وزير الخارجية الفرنسي ( 24 سبتمبر 2020)
اجتماع عمّان للبحث في عملية السلام بين إسرائيل والفلسطينيين (من اليسار إلى اليمين): سوزانا تيرستال، مبعوثة الاتحاد الأوروبي للسلام في الشرق الأوسط، سامح شكري، وزير خارجية مصر، أيمن صفدي وزير خارجية الأردن، وإيف لودريان وزير الخارجية الفرنسي ( 24 سبتمبر 2020) AFP - KHALIL MAZRAAWI

دعا الاجتماع الرباعي الذي ضم وزراء خارجية الأردن ومصر وفرنسا وألمانيا وممثل الاتحاد الأوروبي للسلام الخميس، إسرائيل والفلسطينيين إلى  "إعادة الأمل" لعملية السلام عبر مفاوضات مباشرة "جادة" على أساس القانون الدولي والمرجعيات المتفق عليها ... او تحت مظلة الأمم المتحدة، بما في ذلك الرباعية الدولية". 

إعلان

أكد الوزراء في بيان في ختام اجتماعهم في عمّان على ضرورة وقف الاستيطان الاسرائيلي وضم أراضي فلسطينية "بشكل كامل".  "إنهاء الجمود في مفاوضات السلام وإيجاد آفاق سياسية، وإعادة الأمل عبر مفاوضات جادة يجب أن تكون أولوية".

وقال وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان خلال مؤتمر صحفي عقب الاجتماع إنه "على الاسرائيليين والفلسطينيين استئناف المفاوضات وبسرعة" ، كما أعاد  التأكيد على أن "حل الصراع الفلسطيني- الإسرائيلي على أساس حل الدولتين هو أساس تحقيق السلام الشامل".

والتقى المشاركون في الاجتماع لاحقا بالملك عبد الله الثاني الذي أكد "ضرورة إنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي على أساس حل الدولتين بما يضمن قيام دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة وقابلة للحياة "، وأن تقام "على خطوط الرابع من حزيران/يونيو عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، وتعيش بأمن وسلام إلى جانب إسرائيل".

وكانت مفاوضات السلام بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني توقفت منذ عام 2014. وقد رفض الفلسطينيون مبادرات الإدارة الأميركية لاستئنافها واتهموها بالانحياز لإسرائيل خصوصا بعد اعتبار الإدارة الأميركية القدس عاصمة  لإسرائيل.

  --- 

في حلقة اليوم من برنامج نافذة على العالم ،

نسلط الضوء على أهمية وأهداف اللقاء العربي الأوروبي، وسبل تحقيق المساعي العربية والأوروبية في ظل الظروف الراهنة ... 

وتستضيف سميرة  والنبي :

- الدكتور جواد الحمد، مدير مركز دراسات الشرق الأوسط  في عمّان   

- والدكتور خطار أبو دياب المحلل السياسي هنا في باريس .

 

 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم