تخطي إلى المحتوى الرئيسي
نافذة على العالم

هل التحرك الفرنسي لمواجهة الإرهاب في مستوى الخطاب الرسمي؟

سمعي
المقر السابق لجريدة شارلي إيبدو في باريس حيث توجه رئيس الوزراء الفرنسي وعمدة باريس وشخصيات حكومية وأمنية أخرى إثر حادث الاعتداء على أشخاص في 25 سبتمبر 2020
المقر السابق لجريدة شارلي إيبدو في باريس حيث توجه رئيس الوزراء الفرنسي وعمدة باريس وشخصيات حكومية وأمنية أخرى إثر حادث الاعتداء على أشخاص في 25 سبتمبر 2020 AFP - ALAIN JOCARD
2 دقائق

 أصيب شخصان بجروح في هجوم بسكين الجمعة قرب المكاتب السابقة لمجلة شارلي إيبدو الفرنسية الساخرة في باريس، حسبما أعلن مصدر مطلع على التحقيق لوكالة فرانس برس.

إعلان

أفاد مصدر قضائي بأنه تم توقيف شخص قرب ساحة باستيل في باريس على ما ذكرت قيادة الشرطة في العاصمة الفرنسية. كما أوقف لاحقا مشتبه به ثان مرتبط بهجوم باريس قرب مكاتب شارلي إيبدو على ما أفاد مصدر قضائي . تزامن الحادث مع ما  تشهده فرنسا من أزمة صحية عالمية  أدت في الآونة الأخير الى استياء من قبل بعض المواطنين  حيال اتخاذ  الحكومة تدابير صارمة  لكبح انتشار الوباء .

وكان تنظيم "القاعدة" الجهادي قد هدد يوم الجمعة في 11 أيلول/ سبتمبر 2020 الأسبوعية الفرنسية الساخرة  شارلي إيبدو بعد إعادة نشرها الرسوم الكاريكاتورية للنبي محمد في وقت تستمر فيه محاكمة متورطين في الهجوم الإرهابي الدامي على الصحيفة في كانون الثاني 2015.

---

- ما هي تداعيات وانعكاسات هذا الحادث على  فرنسا اجتماعيا وأمنيا وسياسيا ؟

- هل هذا الاعتداء مرتبط بما يجري من محاكمات لجهاديين في فرنسا متهمين بالاعتداء على صحيفة شارلي إيبدو عام  2015 ؟  

- هل التحرك الفرنسي لمواجهة الإرهاب في مستوى الخطاب الرسمي؟

للإجابة على هذه الأسئلة وغيرها في حلقة اليوم  ضمن  برنامج  نافذة  على العالم، تستضيف سميرة والنبي : 

- الدكتور هلال العبيدي، المحلل السياسي المختص في الشؤون الفرنسية المقيم في باريس    

- والدكتور خطار أبو دياب، المحلل السياسي لدى مونت كارلو الدولية.      

 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.