خبر وتحليل

المغرب: الذكرى العاشرة لتفجيرات الدار البيضاء

سمعي
إعداد : علي أنوزلا

مرت قبل أيام الذكرى العاشرة لتفجيرات الدار البيضاء الإرهابية التي ذهب ضحيتها نحو 45 شخصاً كلهم مغاربة. كان ذلك أول وأكبر عمل إرهابي كسّر الاستثناء المغربي وفتح الباب لأعمالٍ أخرى تكررت عام 2007 أو أجهضت في عمليات تفتيت الخلايا الإرهابية. أما آخر تفجير إرهابي فكان في مدينة مراكش السياحية الذي هزّ المدينة عام 2011 وخلّف 17 قتيلاً من جنسيات غربيّة.

إعلان
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن