خبر وتحليل

تونس: انتحاريون لتعطيل الحوار الوطني

سمعي
فرانس 24

تفادت مدينة تونس كارثة إنسانية أمس، فالانتحاري الذي حاول دخول فندق رياض بالم لم يتمكن من بلوغ هدفه فاكتفى بتفجير نفسه، وبطبيعة الحال تسبب الحادث بصدمة للقطاع السياحي، الذي اعتقد أنه سيبقى بمنأى عن ظاهرة الإرهاب المستجدة على البلد.فالموسم السياحي كان جيدا هذه السنة وسجل انتعاشة جزئية للاقتصاد، بل كان يترقب الشهرين المقبلين آملا باستعادة معدلاته العالية.