خبر وتحليل

غضب وتنديد في العالم بعد مقتل صحافيين فرنسيين في شمال مالي

سمعي
رويترز

صعق العاملون في مؤسسات "فرانس ميديا موند" بنبأ مقتل غيسلان دوبون وكلود فيرلون، الصحافيين في "إذاعة فرنسا الدولية"، في ظروف لا تزال غامضة في الثاني من شهر تشرين الثاني/نوفمبر غير بعيد عن مدينة كيدال شمال مالي. يجدر التساؤل الآن، بعد الغضب والألم، عن أسباب اغتيالهما والجهات التي تقف وراء هذه الجريمة التي استنكرها العالم أجمع.