تخطي إلى المحتوى الرئيسي
خبر وتحليل

المالكي يضرب "القاعدة" لإنهاءاعتصام السنّة

سمعي
رويترز
1 دقائق

شكلت عمليات الجيش العراقي في صحراء الأنبار ضربة لتنظيم القاعدة أو بالأحرى لفرعه تنظيم "داعش" كما أعلن رئيس ‏الوزراء نوري المالكي أمس. نعم واحدة من الضربات التي تضعف التنظيم مؤقتا ولا تنهيه، لكنها أدت تلقائيا إلى فض ‏الاعتصام في ساحة مدينة الرمادي بواسطة الشرطة وبالتوافق مع الأطراف المحلية التي رفضت تدخل الجيش ولكن هل ‏أحرز المالكي نصرا كاملا؟

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.