تخطي إلى المحتوى الرئيسي
خبر وتحليل

اليمن: الأقاليم مستقبل آخر للدولة والشعب

سمعي
رويترز
1 دقائق

خطى اليمن خطوة كبيرة وجريئة نحو مستقبل آخر للدولة والشعب وذلك بإقرار الأقاليم الستة والذهاب إلى نظام اتحادي فيدرالي. وظهرت على الفور جهتان متضررتان، الأولى هي دعاة الانفصال في الجنوب الذين رأوا أن هذا الخيار لا يعيد إليهم السيطرة على مقدّراتهم وثرواتهم بالأخص النفطية بل يبقيها في كنف الدولة الاتحادية.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.