تخطي إلى المحتوى الرئيسي
خبر وتحليل

ليبيا: الميلشيات تقرصن تصدير النفط وتُسقط رئيس الحكومة زيدان

سمعي
الصورة من رويترز

لا مبالغة في القول أن الجزء الغربي من حوض البحر المتوسط شهد للتو عملية قرصنة إقليمية، كانت المياه الإقليمية لليبيا مسرحاً لها ونجحت، أو كادت، لولا تدخل البحرية الإيطالية. لكنها شكلت الجو السياسي الملائم لكي يتمكن المؤتمر الوطني العام أخيراً، وهو بمثابة برلمان، من إطاحة حكومة علي زيدان وتكليف وزير الدفاع عبد الله الثني من تصريف الأعمال في انتظار اختيار رئيس جديد للحكومة خلال أسبوعين.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.