تخطي إلى المحتوى الرئيسي
خبر وتحليل

البابا فرنسيس وسط حساسيات الشرق الأوسط

سمعي
الصورة من رويترز
1 دقائق

أكثر من أي منطقة أخرى يمكن بابا الفاتيكان أن يزورها حاملاً رسالة السلام والمحبة، يبقى الشرق الأوسط الأكثر حاجة إلى هذه الرسالة. فهو منطقة كل الصراعات والنزاعات لكن منطقة التعايش والتمازج بين المسيحيين والمسلمين.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.