خبر وتحليل

إجماع على محاربة "المتطرفين الأجانب"

سمعي
الصورة من رويترز

جلسة استثنائية لمجلس الأمن وقرار غير مسبوق يلزم الدول كافة بوقف تدفق المتطرفين الأجانب إلى سوريا والعراق وإلا تعرضت لعقوبات بموجب الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة. ورغم هذا التصميم الذي تبديه الدول المعنية يجمع الخبراء على القول العبرة في التنفيذ. أولاً لأن قرار مجلس الأمن جاء متأخراً جداً وثانياً لأن الدول نفسها تأخرت في إدراك المشكلة وتشخيصها وتحديد سبل معالجتها.

إعلان
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن