تخطي إلى المحتوى الرئيسي
خبر وتحليل

موسكو تحضّر لمفاوضات سورية/سورية مستندة إلى "بيان جنيف"

سمعي
الصورة من رويترز
1 دقائق

يسود أوساط المعارضة السورية نقاش حاد بعد زيارة وفد برئاسة معاذ الخطيب الرئيس السابق للائتلاف المعارض إلى موسكو بدعوة من وزير خارجيتها سيرغي لافروف. وفيما حرص الخطيب على إعلان أنه أبلغ الجانب الروسي أنه لا يمكن القبول بوجود بشار الأسد في أي حل سياسي محتمل للأزمة السورية، نقل نزار الحراكي سفير الائتلاف في الدوحة عن لافروف أن موسكو ليست مصرة على بقاء الأسد وليست هي من تقرر ذلك لكنها متخوفة على مستقبل سوريا وتحديداً متخوفة من تقسيمها أو تحولها إلى دولة فاشلة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.