تخطي إلى المحتوى الرئيسي
خبر وتحليل

مشروع فرنسي بدلاً من الفلسطيني لإنهاء المأزق

سمعي
صوّت البرلمان الفرنسي في 2 كانون الأول 2014 على قرار غير ملزم يطالب الحكومة الاعتراف بالدولة الفلسطينية (الصورة من رويترز)

القصة نفسها تتكرر وباستمرار ومن دون أي تغيير. وكلما حاول الفلسطينيون اللجوء إلى مجلس الأمن لتحريك قضية إنهاء الاحتلال الإسرائيلي لأرضهم والتمهيد لإقامة دولتهم، تتجنّد دبلوماسيات الدول الكبرى لإقناعهم بالعودة إلى مفاوضات مع الإسرائيليين بات الجميع يعرف أنها لم تعد مجدية.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.