تخطي إلى المحتوى الرئيسي
خبر وتحليل

لوبان وساركوزي أو السباق نحو لقب أفضل معارض لهولاند

سمعي
نيكولا ساركوزي ومارين لوبان ( رويترز )
4 دقائق

تعيش عائلة اليمين الفرنسي صراعات داخلية لم يسبق لها مثيل بهدف اختيار أحسن معارض للرئيس الاشتراكي فرانسوا هولاند وذلك استعدادا للسباق الرئاسي.

إعلان

 

المعركة تدور حاليا بين مارين لوبان زعيمة حزب الجبهة الوطنية اليمين المتطرف  و نيكولا ساركوزي زعيم حزب اتحاد من اجل حركة شعبية اليمين التقليدي .. شخصيتان لهما وزن قوي داخل المشهد السياسي و يتنافسان كل بوسائله وهمومه وعقباته من اجل فرض خطهما السياسي على الأجندة الانتخابية الفرنسية .. 
 
الأول هو نيكولا ساركوزي ...الرجل عاد إلى الحياة السياسية بعدما اعتبر خصومه انه كان في موت سياسي سريري بسبب الفضائح القضائية والسياسية التي طالت عهدته و جعلت من عودته أمرا صعبا....عاد إلى قيادة الحزب بعد معركة قاسية ...حقق اختراقا انتخابيا جعل من حزب اتحاد من اجل حركة شعبية  أول قوة سياسية في فرنسا ...تحدث بلغة ساطعة عن دخول فرنسا في منطق التناوب السياسي واتخذ عدة قرارات ذات أهمية سياسية  تنظيمية ...من أبرزها تنظيم انتخابات تمهيدية لاختيار أحسن مرشح بمشاركة أحزاب الوسط وتغيير اسم الحزب من اتحاد من اجل حركة شعبية إلى الاسم المقترح والمتداول إعلاميا حاليا "الجمهوريون".    
 
الشخصية الثانية التي تستقطب الأضواء و الجدل هي مارين لوبان التي أخرجت حزبها من الهامش وجعلت منه محورا مركزيا للحياة السياسية الفرنسية ..عبر عدة اختراقات انتخابية وعبر منعطفات إيديولوجية استطاعت مارين لوبان  أن تنزع عن حزب الجبهة الوطنية تلك الهالة المخيفة التي كانت تبعد عنه الناخبين بسبب ميوله العنصرية ومعاداة السامية وقناعاته المبنية على كره الأجانب.
 
وبينما كانت في طريق النجاح... فجر أبوها جان ماري لوبان قنبلة هوية الحزب والأيديولوجية التي بنيت عليه ...وادخل الحزب في تناقضات قوية قد ترغمه  على اتخاذ قرارا عقابيا اتجاه الرئيس الشرفي للحزب بعد أن تخلى عن ترشحه في الانتخابية الإقليمية المرتقبة في شهر ديسمبر المقبل...
 
المعركة إذن هي بين نيكولا ساركوزي ومارين لوبان للحصول على منصب أشرس معارض للرئيس  هولاند... ...وقد لاحظ المراقبون العداوة السياسية القوية بينهما إذ يركز نيكولا ساركوزي جام انتقاداته على مشروع مارين لوبان وشخصها و قد طلب من أتباعه في الانتخابات الأخيرة  عدم التصويت لها والعمل على فضح ادعاءاتها  ...
 
أما مارين لوبان  فترى في نيكولا ساركوزي العدو اللدود الذي يقف في طريقها ويمنعها من مبارزة مرشح اليسار في المعركة الرئاسية المقبلة ...ويراهن المراقبون على أن ضراوة  المعركة بين نيكولا ساركوزي و مارين لوبين قد تكون من بين أبرز العوامل التي تحدد فرص نجاح أو فشل اليسار .. تطبيقا لطقوس أصبحت تقليدية في المشهد السياسي الفرنسي أن اليسار يفوز دائما مستفيدا من تناقضات اليمين. 
 
 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.