تخطي إلى المحتوى الرئيسي
خبر وتحليل

بشار الأسد بين دعم روسي إيراني ومعارضة فرنسية بريطانية

سمعي
فلاديمير بوتين يتحادث مع بشار الأسد في موسكو ( رويترز 20-10-201)

في الوقت الذي يستعد في اللاعبون الحاسمون للازمة السورية للالتئام مجددا في فيينا تسارعت وثيرة الحراك الدبلوماسي الدولي ليرسم صورة أكثر وضوحا لموازين القوى التي أصبحت تطبع المقاربات لحل الأزمة السورية والحلول المقترحة للخروج من النفق المسدود الذي وصلت المعارك على السلطة في دمشق ...تطورات سريعة و مفاجئة توحي بان المجموعة الدولية تقترب من التوصل إلى صيغة توافقية قد تخفض من حدة التوتر.

إعلان

 

فبينما كان وزير خارجية فرنسا لوران فابيوس يجتمع على مأدبة عشاء في باريس مع مجموعة أصدقاء سوريا كان وزير الخارجية الأمريكي جون كيري في اتصال مستمر مع نظيره الروسي سركي لافروف لتنظيم مشاركة إيران في الجولة الثانية من مفاوضات  فيينا الجمعة المقبل بعدما شهدت الجولة الأولى مشاركة تركية سعودية وأمريكية مخلفة استياء وامتعاضا فرنسيا...باريس كانت فهمت تغييبها عن اجتماع فيينا الأول بمثابة عملية إقصاء لدورها في الأزمة السورية وسارعت عبر لقاء لوران فابيوس مع المبعوث الأممي ستافان دي مستورا واستدعاء اجتماع لأصدقاء سوريا لاستعادة المبادرة السياسية ....
 
مشاركة إيران في مفاوضات فيينا التي قالت واشنطن إنها اقترحتها بعد أن أخذت مباركة سعودية ستمنحها زخما متميزا وتساهم في رسم ملامح الحقبة المقبلة ونوعية الحل المقترح للخروج من الأزمة ...فلا احد  يتصور أن تشارك إيران وروسيا في مشروع يطالب بتنحي بشار الأسد بعدما نزلا بكل ثقلها العسكري  والدبلوماسي لحماية نظامه ...وفي هذا الإطار اثأر تصريح لمدير وكالة  الاستخبارات الأمريكية "سي اي آيه" جون برينان الاهتمام  عندما أكد انه"رغم ما يقولونه اعتقد أن الروس لا يَرَوْن الأسد في مستقبل سوريا مضيفا أن المفارقة أنهم يعتقدون إن عليهم تقوية الأسد قبل أن يصبح بالإمكان إزاحته".    
 
في اجتماع فيينا الجمعة بمشاركة إيرانية والذي سيسبقه اجتماع رباعي الخميس يضم موسكو واشنطن أنقرة والرياض يعول المراقبون على ولادة خارطة طريق لحل الأزمة السورية تكون فيها الصورة أكثر  وضوحا بخصوص مصير بشار الأسد حيث سيتم مناقشة الأفكار التي طرحتها الدبلوماسية الروسية واعتبرتها واشنطن أنها نواة نقاش جدي.  الحلف الروسي الإيراني الذي تلقى تفهما من الولايات المتحدة وتركيا يضع في سلم أولوياته الحرب على داعش قبل بلوة صيغة سياسية  انتقالية ...
 
ومن المرتقب أن تزيد هذه الظرفية الدولية الجديدة التي تستمد أجواءها من مفاوضات فيينا من عزلة فرنسا التي أصبحت القوة الدولية الوحيدة التي تجهر بضرورة رحيل الأسد و تعتبره مجرم حرب يجب محاكمته وتضع على نفس السلم الحرب على داعش وتنحي الرئيس السوري  من السلطة  ...وقد زاد من عزلة فرنسا مواقف بعض الدول الأوروبية مثل ألمانيا اسبانيا وإيطاليا التي لا ترى أي مانع من فتح قنوات تفاوض مع النظام السوري وتجنيده في الحرب الدولية على الإرهاب. 
 
شاهد فيديو "خبر وتحليل" مع مصطفى الطوسة
 
         

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن