تخطي إلى المحتوى الرئيسي
خبر وتحليل

نحو تخفيف حدة التوتر بين الرياض وواشنطن

سمعي

ينظر المراقبون باهتمام بالغ إلى الزيارة التي يقوم بها إلى الولايات المتحدة هذه الايام ولي ولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان.

إعلان

 

فمحمد بن سلمان يعتبر الرجل القوي في المملكة العربية السعودية لكونه أيضا وخاصة نجل العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز ووزير الدفاع. وانطلاقا من ذلك، قد يكون هو، ولا أحد غيره، الرجل الانسب لإذابة الجليد الذي اعترى علاقات بلاده بالولايات المتحدة ومناقشة الملفات الشائكة التي سممت ولا تزال تسمم تلك العلاقات التي يفتخر الطرفان بأنها تاريخية.
 
ثم إن الزيارة تجيء في وقت تمر فيه العلاقات الثنائية بين الرياض وواشنطن بفترة توتر شديد، إن لم نقل بفترة أزمة، نادرا ما شهدت الدولتان مثيلا لها منذ أن وضعت أسسها قبل عدة عقود.
 
وهو توتر كشف عنه الفتور الذي استقبل به الرئيس الامريكي باراك أوباما لدى زيارته الأخيرة إلى الرياض.
كما أنه توتر أتى، بشكل خاص، كنتيجة لخيبة أمل وإحباط من تصريحات الرئيس الأمريكي باراك أوباما ومن سياساته المنتهجة في المنطقة، ما سيمثل محور المحادثات التي سيجريها محمد بن سلمان مع المسؤولين الأمريكيين.
 
ومن أبرز تلك الملفات والقضايا، الملف الإيراني المتشعب. فالرياض ومعها باقي دول مجلس التعاون الخليجي عارضت، وباستماتة، توقيع الاتفاق النووي مع ايران. وهو اتفاق لم تر فيه هذه الدول الخليجية خطرا صاروخيا فحسب، بل واختراق سانح للمد الإيراني في المنطقة.
 
كذلك ستكون إيران حاضرة، بشكل أو بآخر، في مجمل القضايا التي سيتناولها البحث، مثل الحربين السورية واليمنية والأزمة العراقية. فحول هذه القضايا تختلف المقاربات بين البلدين، ولا تخفي الرياض الانتقادات التي توجهها الى الادارة الامريكية في شأن معالجتها لتلك الأزمات.
 
غير أنه بدر، عشية توجه الأمير السعودي إلى الولايات المتحدة، تصريح من واشنطن قد يؤشر إلى بداية ترطيب الأجواء بين الحليفين، إذ أكد مدير الاستخبارات المركزية الأمريكية "سي آي إيه" على عدم وجود أدلة على تورط الحكومة السعودية كدولة أو مؤسسة او حتى مسؤولين سعوديين كبار في اعتداءات 11 سبتمبر 2001 في نيويورك. وتلك مسألة – أعني فرضية إدانة السعودية في هذه الاعتداءات-أغضبت السعوديين كثيرا، وهددوا بالرد الرادع عليها.
 
 

 

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.