تخطي إلى المحتوى الرئيسي
خبر وتحليل

ما سر إعجاب إيمانويل ماكرون بنيكولا ساركوزي ؟

سمعي
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ونيكولا ساركوزي/يوتيوب
4 دقائق

يتساءل المراقبون حول الاسباب الكامنة وراء ظاهرة سياسية أصبحت تطبع المشهد الفرنسي. وهي ان الرئيس ايمانويل ماكرون القادم من صفوف اليسار لا يفوت اي مناسبة لكي يغازل الرئيس السابق اليميني نيكولا ساركوزي ويمدحه ويذكر بإيجابيات بعض المشاريع السياسية التي رعاها. ويأتي هذه الغزل المفاجأ في الوقت الذي تشهد فيه علاقات ماكرون بسلفه الاشتراكي فرانسوا هولاند توترا واضحا وتبادلا علنا للانتقادات والاتهامات.

إعلان

وعلى خلفية هذه الوضع المثير، أصبح هذا التساؤل يطرح نفسه بحدة: هل ياتي هذا التقارب ليجسد الخيارات الاقتصادية والسياسية اليمنية التي تبناها ماكرون عبر اختياره رئيس حكومة ووزراء اقتصاد ومالية  من عائلة اليمين؟ ام يؤشر الى استراتيجية ماكيافيلية هدفها الاسمي هو زرع البلبلة والتفرقة داخل صفوف اليمين الذي يواجه حالية صعوبة كبيرة في لم صفوفه والاتفاق على قيادة موحدة ومشروع سياسي جديد. وخير دليل على ذلك العقبات القوية التي يواجها لوران فويكي في سبي الفوز بثقة حزب الجمهوريون اليمني وتحويله الى قوة معارضة فعالة للرئيس ماكرون.

من مصلحة ماكرون الا يكون هناك حزب يميني قوي قد يعكر صفو ولايته و يضعه امام تناقضاته خصوصا و انه رفع شعار لا يمين و لا يسار و آن اختار آن يمنح ابرز الوزارة إلى رموز من اليمين.  مساهما بذلك بصب الزيت تلى النار على تناقضاته و واضعا هذا اليمين الذي كان يقوده لدى الماضي القريب نيكولا ساركوزي امام تحديات وجودية قد تضعف ادائه و ربما بل تعصف بمستقبله.

يذكر المهتمون بعلاقات ماكرون بساركوزي ان الرئيس الحالي سبق و ان وجه دعوة لهذا الاخير لمأدبة عشاء بحضور عقيلتهما بريجيت ماكرون و كارلا بروني. في حين يشير هؤلاء الا انه ماكرون لم يوجه بعد دعوة من هذا القبيل الى فرنسوا هولاند وصديقته جولي كاييي ويقال في كواليس السياسية الفرنسية ان ماكرون يتحدث عن هولاند بألقاب سلبية قد توحي الى ان علاقتهما وصلت الى حد القطيعة وربما المواجهة السياسية.

ومن غرائب الامور أن وسائل الاعلام الفرنسية تناقلت تعليقات للرئيس ساركوزي يتحدث فيها بتشاؤم كبير حول اداء الرئيس ونهاية ولايته ستكون بمثابة مأزق كبير وانه بالرغم من انه اسر لبعض الصحافيين آنه يعتبر ماكرون نسخة مستحسنة منه و انه نجح في مجالات سياسية هو يقر انه فشل فيها الا آن علاقات الرجلين على خلفية هذا الاعجاب المتبادل تشد الاهتمام.

المنتقدون لأداء وأسلوب و خيارات ماكرون يعيبون عليه أن يعمل جاهدا على تقليد طريقة تصرف الرئيس الاسبق نيكولا ساركوزي ...في استراتيجيته التواصلية .. في علاقاته مع وسائل الاعلام وحتى في طريقة التعبير عن طموحاته الاصلاحية لفرنسا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.