تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ديجيتال

ديجيتال يرصد التحرش الجنسي عبر الإنترنت

سمعي
الصورة من موقع aleteia.org

باتت اليوم التقنيات الحديثة بمتناول الجميع من مختلف الأعمار ومع سهولة الوصول لمحتوى الإنترنت والتواصل من خلال شبكات التواصل الإجتماعية. وقد برزت ظاهرة مقلقلة على الشبكة ألا وهي ظاهرة التحرش الجنسي على الإنترنت .والتي تستهدف بشكل كبير الأطفال والمراهقين من الجنسين.

إعلان

تسلط الضوء المهندسةهناء الرملي، الخبيرة في مجال استخدامات الإنترنت للأسرة والطفل، في فقرة"ثقافة الإنترنت" على الأشكال التي يتخذها التحرش الجنسي على الإنترنت . وتقترح عدد من  النصائح لتنبه الأهل من تعرض أطفالهم للتحرش عبر الإنترنت.

ويتطرق  "ملف ديجيتال" الي تجربة تعليم البرمجة المعلوماتية للطلاب في بعض المدارس اللبنانية. تجربة بدأت في لبنان منذ سنوات، وذلك بهدف تحضير جيل المستقبل ليكون الجيل الرقمي بإمتياز و يكون له الدور الفاعل في إنتاج التكنولوجيا وليس فقط إستهلاكها ولفتح الأفاق المهنية المستقبلية ودعم الإقتصاد بفرع جديد من الإنتاجية. 

تدرس اساسيات البرمجة المعلوماتية حاليا في مدارس عدة في لبنان، وتعمل على  تشجيع الطلاب على  إبداع و تطوير التطبيقات المعلوماتية الصغيرة.  من بين تلك المدارس  "انترناشونال كولدج" ، "مدارس الشويفات" و "مدرسة عجلتون الدولية" بالإضافة  إلى مدارس "الراهبات  الأنطونيات" التي ذهبت أبعد من ذلك بجعل اساسيات البرمجة المعلوماتية مادة من الدروس الأساسية من الحضانة إلى الصفوف النهائية .

تستضيف نايلة الصليبي  كلا من الأخت باسمة الخوري، مديرة المكتب التربوي لمدارس الراهبات الأنطونيات و رئيسة مدرسة الأنطونية في رومية وانطوان طنوس، الخبير التكنولوجي المشرف التربوي على هذا المشروع التعليمي، للحديث عن خلفية مشروع تعليم البرمجة المعلوماتية للطلاب  وعن الأهداف التربوية لهذا المشروع التعليمي في المدارس الأنطونية.

يمكنكم التواصل مع "ديجيتال" عبر البريد الإلكتروني:
digital@mc-doualiya.com
والمشاركة عبر صفحة البرنامج على موقع فيس بوك و موقع غوغل بلاس و تويتر.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن