تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ديجيتال

البوت، ثورة الإنترنت الجديدة والأطفال في فخ إنستغرام

سمعي
نايلة الصليبي

تتوجه نايلة الصليبي في "ديجيتال" مع المهندسة هناءالرملي إلى الأباء والأمهات بعض النصائح لتوعيتهم إلى كيفية إستخدام أطفالهم لتطبيق إنستاغرام. وفي"ملف ديجيتال" يسلط المحلل التكنولوجي صالح كيالي الضوء على الثورة الجديدة في عالم الإنترنت المتمثلة بالـBots؛وتعريف بتعبيرمن عالم الإنترنت Native Advertising.

إعلان
المراهقون والأطفال هم اليوم الجيل الرقمي المتصل بإمتياز، يستخدمون التكنولوجيا والتقنيات الحديثة دون التنبه أحيانا إلى محاذيرها خاصة المنصات الإجتماعية. ومن بين هذه المنصات  تطبيق نشر الصور والفيديو الأشهر "إنستغرام." الذي  يتيح اليوم تسجيل مقاطع الفيديو لمدة دقيقة بعد ان كانت محدودة بخمسة عشة ثانية.
في فقرة "ثقافة الإنترنت" تقترح المهندسة هناء الرملي، الخبيرة في مجال استخدامات الإنترنت للأسرة والطفل، مجموعة من النصائح  لمساعدة الأهل وتوعيتهم لإستخدام أطفالهم لتطبيق #إنستغرام.
 
"Bots Are Here, They are learning and in 2016 , they might eat the web"
 
Bots، كلمة هي اليوم على شفة ولسان في السيليكون فالي. إنتشار الهاتف الذكي المحمول والتطبيقات، أدى إلى فورة تقنية غير مسبوقة وسباق بين شركات التكنولوجيا والإنترنت العملاقة لإستكمال تطوير الـBot ، هذه الخوارزميات التي تتيح للبشري مخاطبة الآلة، والتي برزت في خمسينات القرن الماضي و مع تطور الذكاء الإصطناعي،باتت الـ Bots الثورة المقبلة التي سيشهدها عالم الإنترنت.
Siri – Google Now – Cortana – Facebook Mو مختلف تطبيقات التحادث الفوري TelegramWeChat  تعتمد كلها الـ Bots  ويتوقع إطلاق مارك زوكربرغ للـBotStore  خلال مؤتمر مطوري فيسبوك F8"" في الثاني عشر من إبريل 2016 .و سبق وأعلنت مايكروسوفت في مؤتمر مطوريها Build2016 إطلاق برامج دعم للمطوري البوت ودعم تطوير الذكاء الإصطناعي أو الذكاء الصنعي  بالرغم من فشل تجربة الـChatBot Tay على موقع "تويتر" حيث كان من المفترض أن تستوعب ChatBot Tay   لغة الحوار عن طريق الحديث مع مستخدمي"تويتر" ومحاكاة اللغة التي يستخدمونها.
تستضيف نايلة الصليبي في "ملف ديجيتال"المحلل التكنولوجي صالح كيالي من موقعهايبرستيج.نت.، الذي شرح ما هي طبيعة البوت وتطرق  إلى مختلف أنواع و خصائص الـBot  وعلاقته بالذكاء الإصطناعي.
وتعرف نايلة الصليبي بتعبيرمن عالم الإنترنت والتقنيات الحديثةnative advertising   ، إي الإعلانات المدمجة او الإعلانات المضمنة.وهي إعلانات تعتمد على المحتوى من صور أو فيديو وتكون مدمجة داخل المقالات على الموقع الإلكتروني لتقديم معلوماتٍ وإعلاناتٍ ذات صِلة بما يقرأه وما يهتمّ به متصفح الموقع،ودون أن يلحظ ذلك بوضوح.
ويعتبَر الفيديو الشكل الأكثر فعاليةً في الإعلانات المضمنة.وقريبا  سيتمّ دمج "الإعلانات  المضمنة" في محتوى برامج  أجهزة الواقع الافتراضي ولوحات الإعلانات الذكية. 

 
"ديجيتال" اسبوعية التكنولوجيا الحديثة والإعلام الجديد والإنترنت، مجلة الجيل الرقمي مع نايلة الصليبي كل يوم سبت في الفترة الإخبارية الصباحية عند الساعة 5h33 صباحا وعند 1h31بعد الظهر وفي الفترة الإخبارية المسائية عند 5h44 بتوقيت باريس من مونت كارلو الدولية.

يمكنكم التواصل مع "ديجيتال"عبرالبريد الإلكتروني والمشاركة عبر صفحة البرنامج على موقع فيسبوك وموقع غوغل بلاس و تويتر.
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن