تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إي ميل

الفن إبن التكنولوجيا!

سمعي
من ملصقات المعرض

الفن إبن التكنولوجيا!عقد في دبي وعلى مدى 10أيام المؤتمر العالمي العشرين لدعم الابتكار في مجال الفنون والتكنولوجيا.ويعد هذا المؤتمر، الذي تقام فعالياته لأول مرة في الشرق الأوسط، من أكبر المؤتمرات العالمية المتخصصة في الفنون الإلكترونية التي تعتمد الإبداع في دمج الابتكار الفني بالتكنولوجيا وبتقنيات الإنترنت والبرامج المعلوماتية والخوارزميات، لتحقيق الأعمال الفنية التفاعلية المتعددة الوسائط.

إعلان

الفن هو ابن بيئته، مقولة انطبقت على الكتاب والشعراء، وبيئة اليوم هي بيئة التقنيات الحديثة والإنترنت والمعلوماتية.

أدوات دخلت في حياتنا اليومية وأثّرت في كل أمورنا المهنية، المجتمعية، المعيشية وأيضا الثقافية. فهذه التكنولوجيا كانت محور مؤتمر International Symposium on Electronic Art في دورته العشرين التي عقدت في أكثر من إمارة من دولة الإمارات العربية المتحدة حيث احتضنت إدارة دبي، وخاصة فرع جامعة زايد، معظم الفعاليات، فيما أقيمت فعاليات أخرى في مدينتي أبو ظبي والشارقة. وأقيمت عشرات من ورش العمل والجلسات الحوارية والمعارض في العديد من المواقع التعليمية والثقافية والفنية مثل جامعة زايد والجامعة الأمريكية بدبي وجامعة زايد بأبو ظبي والجامعة الأمريكية بالشارقة وغاليري "كوادرو" بمركز دبي المالي العالمي و"Art Hub" في أبو ظبي.
شارك في مؤتمر ISEA2014 فنانون وأكاديميون من 57 دولة بينهم فنانون إماراتيون ومقيمون في دولة الإمارات وخليجيون وعرب. وضمت فعاليات المؤتمر عشرات الجلسات النظرية والحوارية وورش العمل وأكثر من 120 بحثا أكاديميا و 13 عرض فيديو و 132 عملا فنيا تكشف العلاقة العضوية والتكاملية بين الفن والتكنولوجيا.
وتضم المعارض المصاحبة على سبيل المثال أعمالا تركيبية تفاعلية تندمج فيها الروبوتات والملتيميديا والمشاهد المفتوحة مع المنحوتات ومشاهد الفيديو واللقطات الفوتوغرافية وآخر مستجدات العلم والأجهزة التقنية والميكانيكية وغيرها.. وكل ذلك في قوام إبداعي واحد ومتكامل.

عن فكرة أعمال هذا المؤتمر وعن كيفية تطويع التكنولوجيا في الإبداع الفني، تحدث في "إي ميل" لنايلة الصليبي مؤسس ومدير مركز Art Hub في أبو ظبي وأحد الشركاء الرئيسيين للمؤتمر السيد أحمد اليافعي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.