تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إي ميل

"أبل ووتش" ... ما الجديد ؟

سمعي
ساعة أبل ووتش (المصدر: رويترز)

اخيرا، وبعد ٣ سنوات من الإعلان عنها، شركة أبل طرحت مساء امس "أبل ووتش" او ساعة اليد المتصلة، والسؤال يتعلق بالجديد الذي تقدمه أبل في هذا المجال، خصوصا وأنها تصل الى هذا السوق متاخرة، وبعد ان سوقت كافة الشركات الاخرى ساعات يد مشابهة

إعلان

"كل الساعات تعطيكم الوقت، وحدها appel watch تساعدكم للاستفادة من كل دقيقة".

شعار دعائي على طريقة أبل هيمن على الkeynote او العرض الخاص لتقديم appel watch او ساعة اليد أبل مساء امس، والذي انتظرته الصحافة، وشكل حدثا عالميا في حد ذاته.

هذا فيما يتعلق بالإطار الترويجي والدعائي، واحد مشاكل هذا الحدث انه يأتي بعد ثلاث سنوات من الإعلان الأول، حيث أعلنت أبل عن ساعة اليد التي تعتزم طرحها في الأسواق عام ٢٠١٢، المهم ان أبل وصلت إلى نهاية الطريق الطويل، وتعلن عن تسويق appel watch في الولايات المتحدة الشهر المقبل مقابل ٣٥٠ دولارا، ولكن بعض التفاصيل الخاصة بسعر هذه الساعة في فرنسا تثير الدهشة، ان لم نقل الاستهجان حيث ستسوق ساعة يد أبل الرياضية ما بين ٣٥٠ و٤٠٠ دولار، بينما يبلغ سعر ساعة يد أبل الكلاسيكية ما بين ٤٥٠ و١٠٥٠ دولارا ولا ننسى، بطبيعة الحال ساعة يد أبل الفاخرة التي سيتم طرحها بكمية محدودة وفي متاجر معينة مقابل مبلغ يبدأ من ١٠٠٠٠ دولار

صور من الحفل الرسمي لإطلاق ساعة أبل "Appel watch" في مدريد

.
هل ترغبون، في الاستمرار، ومعرفة التفاصيل الخاصة بساعة يد أبل، بعد هذه الأسعار المعلنة؟

مشكلة أخرى، وربما كانت المشكلة الرئيسية، تكمن في أن أبل تحاول اقتحام سوق مزدحم سبقتها اليه شركات كثيرة، ونتحدث بطبيعة الحال عن سوق ساعات اليد المتصلة، حيث نجد في الأسواق العديد من ساعات اليد هذه منذ فترة ليست بالقصيرة، و appel watch تقدم كافة الوظائف التي تقدمها ساعات اليد الأخرى بدء من قراءة الساعة - بطبيعة الحال - ومرورا بقراءة الرسائل والرد عليها، تحديد الموقع على الخريطة، متابعة إيقاع القلب واستهلاك الحراريات أثناء ممارسة الرياضة، والتحكم في جهاز التلفزيون عن بعد - شرط ان يستخدم Apple TV - ويبقى السؤال، بالتالي، عن الجديد الذي تقدمه appel watch ؟

توجد بالفعل وظيفة جديدة، ويمكن أن تكون تجديدًا ثوريا، ونعني إمكانية تسديد أسعار السلع في المتاجر عبر ساعة اليد، ذلك إنها تتمتع بشريحة اتصالات عن بعد NFC مما يسمح لساعة اليد هذه باستخدام نظام Apple Pay، وهذه الوظيفة يمكن أن تشكل الفارق الحقيقي بين appel watch وساعات اليد المتصلة الأخرى، ولكن أبل لم تكن واضحة تماما حول هذه النقطة في العرض الخاص الذي نظمته الإثنين.
ميزة أخرى لـ appel watch تتعلق بتصميم أنيق يتميز بالبساطة يمكن أن يشكل فارقا آخر مع ساعات اليد المشابهة.

يبقى أن استخدام هذه الساعة يستدعي استخدام هاتف اي فون خمسة كحد أدنى ... وربما خلال بضع سنوات سيضطر كل منا لسؤال شريكة أو شريك حياته قبل الارتباط به ... هل أنت أبل ؟

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.