إي ميل

Lifeline لعبة التفاعل النصي لساعة آبل الذكية

سمعي
3mingames.com

تقترح نايلة الصليبي في "إي ميل" لعبة الكترونية فريدة حيث اللاعب ليس هو البطل، بل شخصية افتراضية يتفاعل معهامن خلال التواصل المباشر برسائل نصية عبر الأجهزة الذكية المحمولة التي تعمل بنظامي آندرويد و iOS، وهي من الألعاب المخصصة لساعة آبل الذكية Apple Watch.

إعلان
تدخل لعبة Lifeline  ،من تطوير شركة 3 Minute Games، اللاعب في تجربة تفاعية فريدة وبشكل آني ومباشر مع بطل اللعبة رائد الفضاء "تايلور" ،الذي يجد نفسه عالقا وحيدا على سطح القمربعد تحطم مركبته ومقتل باقي أفراد الطاقم أو فقدانهم.
 
 
 
يطلب "تايلور" المساعدة من اللاعب للبقاء على قيد الحياة و ذلك عن طريق الرسائل النصية القصيرة SMS . ولكي يتمكن رائد الفضاء من التواصل على اللاعب تفعيل ميزة الإشعارNotification  عند تثبيت تطبيق اللعبة في الأجهزة الذكية المحمولة.
 
تعتمد لعبة Lifeline بشكل أساسي على التواصل من خلال الرسائل النصية بين اللاعب و"تايلور"، ويمكن للاعب التواصل مباشرة من خلال سطح شاشة الإستقبال في الجهاز المحمول الذكي دون فك إقفال الجهاز.
 
 

 

وهذا الأسلوب في اللعب يغري اللاعب ويُشعره بأنه يتواصل مع شخص واقعي وحقيقي، في واقع ملموس وليس خيالي أو أفتراضي. وهنا تكمن قوة لعبةLifeline في بُعدِها الإنساني المميز حيت تتوجه الشخصية الإفتراضية "تايلور" للاعب لمساعدته وطلب النصح. رأي اللاعب أساسي وحاسم،  فهو يؤثرعلى مستقبل وحياة رائد الفضاء وبطبيعة الحال على مسار اللعبة. لذا على اللاعب التريث قبل الردّ على رسائل "تايلور"، عليه قراءة ما يكتبه بإمعان، والإصغاء إلى ملاحظات ومخاوف رائد الفضاء وإلى أحاسيسه، أي أن يسلك اللاعب طريق الحذر لمساعدة بطل اللعبة.
 
الواقع أن هنالك رابط خفي يوثّق العلاقة بين اللاعب ورائد الفضاء. فالتواصل المباشر وأسلوب اللعبة ايجعل اللاعب في إنغماس طبيعي في أجواء اللعبة. ويفاجأ بمشاعر القلق والترقب عند تأخر "تايلور" في الردّ أو في حال مرور وقت طويل قبل معاودة رائدة الفضاء الإتصال باللاعب . و أحيانا تنجح اللعبة ببث مشاعر الندم في حاسيس اللاعب في حال تعرض "تايلور" للأذى نتيجة نصيحة خاطئة.
 
 
3mingames.com
 
تقترح لعبة Lifeline إمكانية إعادة اللعب بإختيارات مختلفة وإجابات جديدة لتايلور، ما يجدد حياة اللعبة .كذلك تقترح أسلوب لعب "سريع" يتيح تخطي حواجز الوقت والتقدم سريعا في اللعبة .
 
Lifeline لعبة ذكية، مشغولة بإتقان وتقدم تجربة فريدة للأجهزة الذكية المحمولة وتجذب اللاعب بأحاسيسه الإنسانية. وأسلوب التفاعل مع بطل اللعبة ذكرني شخصيا بلعبة شيقة صدرت عام 2003 لأجهزة الكمبيوتر : In Memoriam

نايلة الصليبي

لأسئلتكم يمكنكم التواصل معي عبر صفحة البرنامج على فيسبوك، غوغل بلاس و تويتر @salibi
وعبر موقع
مونت كارلو الدولية

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن