إي ميل

"سناب شات":تحذير من مخاطر ميزة "سناب ماب" لتحديد الموقع والخرائط

سمعي
نايلة الصليبي

تحذر نايلة الصليبي في "إي ميل" مونت كارلو من ميزة Snap Map، أضافتها مؤخرا شركة "سناب شات" لتطبيقها.إن كنتم تهتمون لحماية خصوصيتكم وخصوصية أبنائكم عند استخدام تطبيق "سناب شات"،عليكم معرفة تبعات تفعيل هذه الميزة.

إعلان
بداية الصيف أضاف تطبيق "سناب شات" ميزة خريطة  Snap Map، التي تتيح للمستخدمين مشاركة موقعهم الجغرافي وتحديده بدقة متناهية، مع مشاهدة مواقع ومنشورات الأصدقاء المتابعين ضمن خريطة تفاعلية.
 
أبهجت هذه الميزة في البداية المستخدمين، ولم يمض أسابيع حتى بدأت ميزة Snap Map تثير التساؤلات، ومن ثم القلق الشديد على أمن وخصوصية الأفراد. فهذه الميزة مفعلة تلقائيا ويمكن تعطيلها باستخدام ميزة GHOST MODE.
 
كثيرون لم يتنبهوا بعد ان التطبيق يتيح معرفة مكان تواجدهم عند استخدام" سناب شات"  دون علمهم.
 
مشاركة الموقع الجغرافي ليس بأمر جديد في التطبيقات الاجتماعية، فهي متوفرة منذ سنوات في تطبيق "فيسبوك". غير ان الأمر هنا مع "سناب شات" مختلف. تطبيق "سناب شات" يستخدمه حوالي 300 مليون مستخدم في العالم، ثلثان من عدد المستخدمين هم دون 25  من العمر وتقريبا الربع من هم دون 17. أي انه يتيح تتبع المستخدمين وبشكل دائم، أي أن بإمكان أي شخص في العالم تتبع مسار وتنقلات ملايين القاصرين عبر "سناب شات".
 
مما دفع بالسلطات المحلية لكثير من المدن بنشر تحذيرات للأهل من ميزة Snap Map لدى المستخدمين القصر والمراهقين.
 
المفارقة هنا أن "سناب شات" أضافت هذه الميزة بعد استحواذها أيار/ مايو 2017 على تطبيق Zenly الفرنسي بمبلغ يتراوح بين 250 و 300 مليون دولار أمريكي . وهو أداة كانت مخصصة للأهل لحماية أبنائهم عن طريق تتبع تحركاتهم.
 
يمكن للمستخدم تعطيل هذه الميزة ورفض تحديد الموقع من خلال تفعيل ميزة Ghost Mode، لإخفاء الموقع الجغرافي.
 
يمكن اعتبار الأمر نوعا من النفاق من قبل "سناب شات"، إذ حتى ولو تم تفعيل ميزة Ghost Mode، يستطيع تطبيق "سناب شات" تحديد وحفظ الموقع الجغرافي للمستخدم.
 
نعرف اليوم ان "سناب شات" يعاني من المنافسة الحادة من "انستاغرام" الذي نسخ ميزات عدة من "سناب شات" وخطف عددا كبيرا من مستخدمي هذا التطبيق.
 
هل لجأت شركة "سناب شات" إلى استراتيجية الخريطة وتحديد الموقع الجغرافي المستمر للمستخدمين مع ميزة Snap Map لجذب معلنين جدد والإبقاء على ثقة المستثمرين.  من خلال تحديد الموقع الجغرافي، يقوم التطبيق باقتراح إعلانات في نوافذ قافزة على شاشة الهاتف الذكي، تعلم المستخدم بتوفر خدمات هذا المطعم أو ذاك، او توفر سلعة معينة في مخزن في المحيط الجغرافي الذي يتواجد فيه مستخدم "سناب شات".
 
هذه ليست المرة الأولى الذي تحاول فيه شركة "سناب شات" خداع المستخدم  بإيهامه بالمحافظة على خصوصيته. تذكرون عام 2015 نقلت لكم تحذير  لجنة التجارة الاتحادية الأمريكية Federal Trade Commissionوهي لجنة مستقلة تعنى بحماية المستهلك الأمريكي، أن شركة "سناب شات" تخدع المستخدمين ولا تحترم شروط خدمتها، فالتطبيق كان يحفظ الملفات الرقمية المختلفة في مكان خفي في جهاز الهاتف الذكي المحمول. وبالتالي لا تحمي خصوصية المستخدم، إذ يمكن لأي تطبيق من طرف ثالث أن يخرق خدمة "سناب شات" ويقوم بحفظ الملفات، فميزة الحذف الفوري أو التدمير الذاتي تتوفر فقط في التطبيق الرسمي ويمكن لمتلقي الرسائل والصور والفيديو من خلال تطبيقات متوفرة في متاجر آبل ستور وغوغل بلاي من حفظ كل تلك الملفات بعد مشاهدتها. صححت شركة "سناب شات" هذا الإهمال المقصود ام غير المقصود.
 
فكيف نثق اليوم بتطبيق "سناب شات" الذي بالرغم من تفعيل ميزة Ghost Mode   يبقى يتتبع تحركات المستخدم ويحفظها. والأخطر انه  يوهم من خلال جعل ميزة Snap Map تلقائية، انه امر طبيعي، مما يؤثر حتما على فهم القُصّر والمراهقين لطبيعة هذه الميزة. بحيث يخال لهم ان تعطيل تحديد الموقع و استخدام Ghost Mode ، هو امر غير طبيعي، وانهم يحاولون اخفاء أمر ما، وأنهم يخدعون أصدقاءهم. هذا أمر غير صحيح ومقلق. فإن كانت رغبة "سناب شات" جذب المعلنين والمستثمرين على حساب خصوصية المستخدمين وخاصة  المراهقين فهذا أمر غير مقبول .
 
للمحافظة على الخصوصية من التتبع الجغرافي، يمكن تعطيل ميزة مشاركة الموقع في الجهاز location بشكل كامل ومنح الصلاحية لتطبيقات تحتاجها وتفعيلها فقط عند استخدام هذه التطبيقات، كخرائط غوغل، وتطبيق تحديد الموقع GPS، وتطبيق الأحوال الجوية فقط.
 
كما على الأهل محاورة أبنائهم لتوعيتهم وإفهامهم بهدوء خطورة هذا الأمر. وأن تعطيل تحديد الموقع في الهاتف وتعطيل Snap Map وتفعيل Ghost Mode  ليس بجريمة.

 

يمكنكم التواصل معي عبر صفحة برنامج "إي ميل" مونت كارلو الدولية على فيسبوك، غوغل بلاس و تويتر
@salibi
وعبر موقع
مونت كارلو الدولية مع تحيات نايلة الصليبي
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن