تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إي ميل

فيسبوك يحلل أيضاً حركة فأرة المستخدمين!

سمعي
نايلة الصليبي

تنقل نايلة الصليبي في "إي ميل" مونت كارلو الدولية بعض ما جاء في الوثيقة الأولى التي نشرها مجلس الشيوخ من وثائق تتضمن 454 صفحة من الإجابات عن الأسئلة التي تم إرسالها إلى "فيسبوك"، بعد أن وعد الرئيس التنفيذي مارك زوكربيرغ المشرعين بأنه سوف يجيب مع فريقه عن الأسئلة التي لم يستطع الإجابة عنها أثناء جلسات الاستماع ضمن الكونغرس في شهر أبريل/نيسان.كشفت هذه الوثيقة أن "فيسبوك" يتتبع المستخدمين بطرق مختلفة لحصد مختلف المعلومات.

إعلان

منذ سنوات كتبت بالتفصيل عن "فيسبوك" ومعضلة احترام الخصوصية، حيث فصلت أساليب "فيسبوك" في تتبع وجمع بيانات المستخدمين ثم جاءت فضيحة "كامبريدج اناليتيكا" والأخبار الكاذبة والاتهامات بالتلاعب بالانتخابات الرئاسية المختلفة في العالم عبر منشورات زائفة على موقع "فيسبوك". أوصلت المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة "فيسبوك" مارك زوكيربرغ إلى جلستي استماع في مجلسي الشيوخ والنواب في واشنطن وعد خلالها بإجابات خطية لمختلف الأسئلة التي لم يتمكن الشيوخ والنواب من طرحها أو طلبوا شرح تفصيلي لها.

وصلت الإجابات بوثيقتين، حيث نشر موقع اللجنة القضائية في مجلس الشيوخ الوثيقة الأولى التي تضم 225 صفحة يشرح فيها "فيسبوك" ما هي البيانات التي يجمعها من المستخدمين.

ليس هنالك من جديد غير أن معلومة واحدة صغيرة برزت بين السطور، "فيسبوك" يحلل أيضا حركات فأرة المستخدم، للتأكد من خلال هذا المعيار القياسي إن كان المستخدم الذي يتصل بمنصة "فيسبوك" هو بشري أم بوت. وهي تقنية تشبه نظام Captchas الذي يستخدمه محرك البحث "غوغل" الذي يحلل حركة الفأرة للتأكد من أن المستخدم بشري.

.

كما كشفت الوثيقة ما كنا نعرفه عن "فيسبوك" كاحتفاظه في خوادمه بكل البيانات والمعلومات التي يضعها المستخدم بنفسه أو تلك التي لا علم للمستخدم بها. فكل نقرة يقوم بها المستخدم تُسجل وتُفهرس وتُحلل، كما أن "فيسبوك" جمع البيانات عن الأجهزة المختلفة المستخدمة لتسجيل الدخول للخدمة، بالإضافة إلى مجموعة واسعة من المعلومات التي تتضمن مثلا مستوى شحن البطارية ومستوى مساحة التخزين المتاحة وقوة إشارة الشبكة اللاسلكية التي يتلقاها الجهاز.

من بين البيانات التي يحصدها "فيسبوك" من المستخدمين تعرف معرفته إذا كان المستخدم ينظر فعليا إلى صفحة "فيسبوك" أو أنها فتحت مثيل علامات التبويب الأخرى، والمخيف أيضا أن "فيسبوك" يمكنه معرفة ما إذا كانت نافذة المتصفح التي تتضمن "فيسبوك" مفتوحة في المقدمة أم في خلفية الشاشة. كما يسجل الموقع يوم الاتصال ووقت الاتصال ومن هو مزود خدمة الانترنت وعنوانIP للجهاز.هذا بالإضافة إلى أسماء التطبيقات والملفات ونظام التشغيل ونوع المتصفح والمكونات الإضافية في المتصفح، وفي بعض الحالات، يمكن للمنصة أيضا جمع معلومات حول الأجهزة المجاورة أو الأجهزة الأخرى الموجودة على شبكة المستخد كأجهزة التلفزة المتصلة أو أجهزة الألعاب و الطابعات و كل الأجهزة المتصلة على نفس شبكة الإتصال اللاسلكي..

كما يجمع المعلومات حول ملفات تعريف الارتباط  وسرعة اتصال الإنترنت، بالإضافة إلى مراقبة إشارات الجهاز، بما في ذلك البلوتوث ومعلومات الكاميرا والصور وتسجيل سجلات المكالمات وسجلات الرسائل القصيرة SMS في حال اختار المستخدم مزامنة أجهزة "أندرويد" أو تحميل البيانات إلى موقع "فيسبوك".

يمكنكم التواصل معي عبر صفحة برنامج "إي ميل" مونت كارلو الدولية على فيسبوك، غوغل بلاس و تويتر
@salibi
وعبر موقع
مونت كارلو الدولية مع تحيات نايلة الصليبي
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن