تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إي ميل

مونديال روسيا، مونديال تحليل البيانات وتكنولوجيا تستخدم للمرة الأولى

سمعي
نايلة الصليبي - FIFA

تستعرض نايلة الصليبي في "إي ميل" مونت كارلو الدولية بعض التقنيات المستخدمة في بطولة العالم لكرة القدم 2018 في روسيا.

إعلان

مونديال روسيا هو بامتياز مونديال البيانات والداتا وتحليل البيانات و تقنيات حديثة مختلفة، بعضها يستخدم للمرة الأولى في بطولة العالم لكرة القدم في روسيا، والتي اعتمدها الاتحاد الدولي لكرة القدم "الــفيفا".

تحليل البيانات عن نشاط اللاعبين

هذه المرة الأولى في بطولة كاس العالم لكرة القدم يسمح الاتحاد الدولي لكرة القدم، للمنتخبات الوطنية استخدام أنظمة الكترونية خلال المباريات، لمراقبة وتقييم أداء اللاعبين. كل لاعب مزود تحت قميصه بأجهزة استشعار الكترونية مع نظام تحديد الموقع GPS ، تساعد كوادر المنتخب تحليل البيانات عن نشاط اللاعبين، سرعتهم، تحركاتهم، معدل ضربات القلب، درجة حرارة الجسم. يتم إرسال أكثر من ألف معلومة في الثانية، بشكل آني، إلى الكمبيوتر اللوحي الخاص بالمدرب على المقاعد، بالإضافة إلى المختصين في كوادر المنتخب من محللي البيانات Data Analyst ، لتحليل البيانات من الملعب وخلال المباراة، لاتخاذ القرارات السليمة في الوقت المناسب. وأيضا مراقبة لياقة اللاعبين في حال وصولهم لنقطة الإرهاق لاستبدالهم. الكرة أيضا مزودة بجهاز استشعار GPS لتحديد موقعها في مساحة الملعب.

تقنية مساعدة التحكيم عبر الفيديو

من التقنيات التي تستخدم لأول مرة في مونديال روسيا تقنية مساعدة التحكيم عبر الفيديو أو VAR -Video Assistant Referee. وهي تقنية تستخدم كل الكاميرات التي تنقل المباراة ومن بينها جهازين مخصصين للتحكيم. خصص الاتحاد الدولي لكرة القدم 13 حكما،عملهم حصريا خلف شاشات المراقبة في مركز تحكم مركزي في موسكو. المركز مربوط بأجهزة الكاميرا في الملاعب عبر الألياف الضوئية Optical fibre، فقد سمح الاتحاد الدولي لكرة القدم استخدام تقنية التحكيم بالفيديو في أربعة حالات :

  • بعد هدف مسجل
  • عند احتساب ركلة جزاء
  • عند رفع بطاقة حمراء
  • لتحديد هوية اللاعب عند إعطاء انذار أو قيام الحكم بطرد اللاعب.

 

تقنية خط المرمى

من التقنيات المستخدمة أيضا Goal Time Technologyتقنية خط المرمى التي استخدمت لأول مرة في مونديال البرازيل عام 2014. تقنية تستخدم أربعة عشرة كاميرا عالية السرعة أي 500 صورة في الثانية، مزودة بنظام لكشف الكرة في الصور التي تلتقطها. نصف الملعب مزود بسبع كاميرات، من كل جهة ثلاثة منها موزعة وراء المرمى بحيث تغطي كامل عرض الملعب، كاميرتان في الزاويتين وأخيرا توضع كاميرتان متواجهتان على خط طول الملعب في منتصف المسافة بين خط الوسط ومنطقة المرمى، فور اقتراب الكرة تصورها الكاميرات السبع بحيث يتم الحصول على صور ثلاثية الأبعاد تحدد موقع الكرة في كل لحظة بدقة متناهية. ويتخذ الحكم قراره بحساب هدف ما بسرعة، إذ ترسل الكاميرات رسالة فورية، بأقل من ثانية واحدة، إلى ساعة خاصة تفاعلية متصلة عبر موجات الراديو بأجهزة الكمبيوتر الخاصة بالـ Goal Time Technology في معصم الحكم، عند تسجيل هدف في المرمى، ترتج الساعة في معصم الحكم وتنبهه برسالة تؤكد الهدف في المرمى علما أن الكرة مزودة بلاقط يحدد موقعها.

تعليم الآلة لإستخدام الذكاء الاصطناعي

كما دخلت أبحاث تحليل البيانات لتدريب اللاعبين وفهم استراتيجية وقدرات المنتخب الخصم. و أيضا تعليم الآلة لإستخدام الذكاء الاصطناعي في توقعات من هي المنتخبات المتمكنة والتي من الممكن كسب الكأس الذهبي ... لن أفصح عن اسم المنتخب الفائز بتوقعات الذكاء الاصطناعي ونبقى مع مشاعر وضربات قلب المتابعين والمشجعين وقدرات اللاعبين التي بالنسبة لي من الصعب قياسها.

يمكنكم التواصل معي عبر صفحة برنامج "إي ميل" مونت كارلو الدولية على فيسبوك، غوغل بلاس وتويتر @salibi وعبر موقع مونت كارلو الدولية مع تحيات نايلة الصليبي

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن