تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إي ميل

التنمر الإلكتروني عند الأطفال والقُصّر سبل الوقاية والتعامل الصحيح

سمعي
نايلة الصليبي - عماد بزي

تستضيف نايلة الصليبي في "إي ميل" مونت كارلو الدولية،عماد بزي، خبير المناصرة وكسب التأثير، للتعريف بـ"دليل التعامل مع التنّمر الإلكتروني عند الأطفال والقُصّر"، الذي بدأ بنشره على الإنترنت.

إعلان

التنمر الإلكتروني، كناية عن سلوك عدائي بين المراهقين والأطفال، ينتشر اليوم عبر تقنيات المعلومات الحديثة المختلفة وبالتحديد المنصات الاجتماعية.هذا الاستقواء الإلكتروني يهدد الصحة النفسية والجسدية لعدد كبير من الأطفال، وقد يؤدي في بعض الأحيان إلى الانتحار.

قدمت المهندسة هناء الرملي،الخبيرة الاستشارية في مجال ثقافة استخدام الإنترنت المجتمعي، على مدى سنوات، مجموعة من النصائح التربوية والتقنية للاستخدام الأمثل لأدوات شبكة الإنترنت ولحماية الأسرة والأطفال من مخاطر الإنترنت، على موقعها هناء. نت وفي المدارس والجامعات وفي الإعلام. وأيضا في فقرة "ثقافة الإنترنت" في أسبوعية التكنولوجيا "ديجيتال" يوم السبت من مونت كارلو الدولية. وأيضا عبر كتابها "أبطال الإنترنت".

رغم جهود التوعّية، يبقى التنمر الإلكتروني من الآفات التي تهدد مجتمعنا العربي. ما دفع خبير المناصرة وكسب التأثير، عماد بزي بالنشر على الإنترنت الجزء الأول من دليل التعامل مع التنّمر الالكتروني عند الأطفال والقُصّر. على أن ينشر الجزء الثاني عن الابتزاز السيبراني في وقت لاحق.

تستضيف نايلة الصليبي في "إي ميل" مونت كارلو الدولية عماد بزي، للتعريف بأنواع المتنمرين وبضرورة التوعية من خلال هذا الدليل.

يمكنكم التواصل مع نايلة الصليبي  عبر صفحة برنامج "إي ميل" مونت كارلو الدولية على فيسبوك، إنستغراموتويتر @salibi وعبر موقع مونت كارلو الدولية مع تحيات نايلة الصليبي

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن