تخطي إلى المحتوى الرئيسي
رفقاً بأرضنا

بحيرة إفريقية قديمة تغذي غابة الأمازون

سمعي

تخلص دراسات علمية كثيرة إلى أن غابة الأمازون ما كان لها أن تكون كما هي عليه اليوم لولا المواد الغذائية التي تأتيها من الصحراء الإفريقية وبخاصة من منخفض " بودلي" التشادي.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.