تخطي إلى المحتوى الرئيسي
رفقاً بأرضنا

الثعبان الملك يهدد التنوع الحيوي في جزر الكناري الإسبانية

سمعي
الصورة من ويكيبيديا
3 دقائق

في السنوات العشر الأخيرة تزايدت في جزر الكناري الإسبانية أعداد الذين يشترون نوعا من الثعابين غير المسيئة للإنسان. وهذه الفئة من الثعابين يعرف الواحد منها بتسمية " الثعبان الملك ألبينوس". وهو كثير الانتشار في الولايات المتحدة الأمريكية .ويصل طوله إلى قرابة متر وثمانين سنتمترا. وقد أصبح الكالفورنيون مولعين بتربيته منذ حوالي ثلاثة عقود لأنه لايسيئ إلى الإنسان كما ذكرنا من قبل ولأنه صبور ورقيق الطباع.

إعلان
ونظرا لأن سوق الحيوانات الأهلية وشجيرات الزينة أصبحت سوقا عالمية مزدهرة عبر المسالك الشرعية وغير الشرعية في العقود الأخيرة، فقد وجد الثعبان الملك نفسه مضطرا إلى الهجرة القسرية لا لأنه يحتاج إلى غذاء لم يعد قادرا على الوصول إليه في الولايات المتحدة الأمريكية وبلدان أخرى تقع في القارة الأمريكية، بل لأنه يدر أرباحا هامة على المتاجرين به. ويبلغ سعره في جزر الكناري لمن يريد شراءه خمسين يورو.

ولكن وصوله بأعداد كبيرة من جهة إلى جزر الكناري وتأقلمه السهل من جهة أخرى مع مناخ هذه الجزر الإسبانية أصبحا اليوم يهددان التنوع الحيوي فيها. فالثعابين المرباة التي أطلقها أصحابها في الطبيعة لسبب أو لآخر سرعان ما تكاثرت ووجدت في القوارض والطيور وكثير من الحيوانات المحلية الأخرى طعاما شهيا من السهل العثور عليه.

ولكنه لوحظ أن نمو هذه الثعابين على حساب حيوانية محلية أخرى نادرة منها عدد من السحالي المهددة بالانقراض، تحول فعلا إلى مشكلة تهدد التوازن البيئي في هذه الجزر التي يتم التعامل معها من قبل المنظمات الوطنية والإقليمية والدولية التي تعنى بالبيئة باعتبارها محمية طبيعية لأنواع حيوانية ونباتية كثيرة.

ومن الطبيعي جدا أن يكون الثعبان الملك محورا أساسيا من محاور الندوات والمؤتمرات العلمية التي تقام اليوم هنا وهناك حول سبل إدارة الزواحف المنتمية إلى الكائنات الغازية أو الدخلية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.