رفقاً بأرضنا

بريجيت باردو تناشد وزير البيئة الأسترالي عدم قتل القطط المتوحشة

سمعي
النجمة الفرنسية بريجيت باردو (رويترز)

أرسلت نجمة السينما الفرنسية السابقة بريجيت باردو رسالة إلى وزير البيئة الأسترالي تدعوه للتخلي عن مشروع حكومي يهدف إلى الحد من القطط المتوحشة عبر قتل مليوني قط منها. وهي مقتنعة بأن الطريقة التي اختارتها الحكومة الأسترالية لتنفيذ مشروعها ليست مجدية. تقترح تنفيذ المشروع عبر تقنية التعقيم.

إعلان

تصف بريجيت باردو نجمة السينما الفرنسية السابقة ورئيسة مؤسسة تحمل اسمها وتُعنى بالرفق بالحيوان قرار الحكومة الأسترالية القاضي بالتخلص من مليوني قط متوحش بأنه " وصمة عار". ولابد من التذكير بأن السلطات الأسترالية قررت قتل مليوني قط من هذه القطط لأنها ترى أن القطط المتوحشة أصبحت تشكل خطرا على التنوع الحيوي بدليل أنها ساهمت في جعل قرابة ثلاثين نوعا من الأنواع الحيوانية المحلية التي تعيش في البيئة الأسترالية غير قادرة على تجديد نفسها بشكل مستدام.

وتضيف السلطات الأسترالية فتقول في هذا الشأن إن اتساع رقعة الأماكن التي تعيش فيها هذه القطط المتوحشة أصبحت يقارب تسعة وتسعين في المائة من مساحة أستراليا كلها، ومن ثم فإن عدم التحرك للحد من تكاثر هذه القطط المتوحشة سيؤدي إلى كارثة بيئية.

صحيح أن بريجيت باردو تقر بفرضية وقوع هذه الكارثة. ولكنها تختلف مع السلطات الأسترالية في الطريقة التي تريد استخدامها للحد من عدد القطط المتوحشة. فهي ترى أن المبلغ المالي الذي اعتمدته الحكومة الأسترالية للقضاء على مليوني قط متوحش خلال الفترة الممتدة عام 2020 والمُقدَّرَ بستة ملايين دولار لن يجدي في منع هذه القطط من التكاثر بالإضافة إلى أن القرار في حد ذاته سيئ لأن تسميم هذه القطط ستتضرر منه حيوانات كثيرة أخرى تقوم بدور مهم في مجال التنوع الحيوي.
 

وتقترح بريجيت باردو على وزير البيئة الأسترالي استبدالَ مشروع الحد من القطط المتوحشة من خلال قتلها عبر مواد سامة بمشروع الحد منها عبر التعقيم. وتستدل رئيسة مؤسسة " بريجيت باردو" التي تُعنى بالرفق بالحيوان بتجارب ساهمت المؤسسة في تمويلها للحد من مشكلة القطط الشاردة في أستراليا وغالبيتها من القطط المتوحشة وذلك عبر منظمة " بياطرة بلا حدود". وتعتقد بريجيت باردو أن النسج على منوال هذه الطريقة التي أثبتت جدواها أفضل بالنسبة إلى السلطات الأسترالية.

تناشد بريجيت باردو في نهاية المطاف وزير البيئة الأسترالي الإنصات إلى مقترحها مُذكرة إياه بالصورة السيئة التي تلاحق اليوم أستراليا في المحافل الدولية بشأن حملات سابقة مماثلة شنتها الحكومات الأسترالية المتعاقبة على حيوانات أهلية أخرى تخلى عنها الأستراليون كالإبل والحمير والخيول فأصبحت متوحشة أو على حيوانات متوحشة تركها الأستراليون تنمو دون التفكير في إعداد خطط واستراتيجيات طويلة الأمد بهدف الحيلولة دون تكاثرها بشكل عشوائي.

 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم