تخطي إلى المحتوى الرئيسي
رفقاً بأرضنا

فرنسا: ما مكانة البيئة لدى أهم مرشحي اليسار إلى الانتخابات الرئاسية؟

سمعي
المرشحون السبعة للانتخابات التمهيدية لليسار الفرنسي (فيسبوك)
2 دقائق

فرضت القضايا والمسائل المتصلة بالبيئة في أبعادها الثلاثة البيئية والاقتصادية والاجتماعية نفسها شيئا فشيئا خلال العقدين الماضيين على الاستحقاقات الانتخابية الفرنسية. ويعزى ذلك لعدة أسباب منها أن المشاكل الصحية التي تطرحها مثل هذه القضايا ليست حكرا على فئة قليلة من الناس. بل إنها تطال مثلا في مجال التغذية غالبية المستهلكين من خلال رواسب المبيدات والأسمدة الكيميائية المستخدمة في نمط الزراعة المكثفة أو عبر منتجات البحار والمحيطات الملوثة أكثر فأكثر.

إعلان

فإلى أي حد يهتم أهم مرشحي اليسار الفرنسي إلى الانتخابات الرئاسية المقبلة بانعكاس نمط الزراعة المكثفة على صحة الناس؟ كيف يتعاملون في برامجهم الانتخابية مع مشكلة تلوث أجواء المدن والتي أصبحت من أهم المشاكل البيئية المطروحة في الأوساط الحضرية في فرنسا وسائر بلدان الاتحاد الأوروبي الأخرى؟ ما موقفهم من الطاقة النووية؟ ما الذي يدعون له لإنجاح عملية الانتقال من الاقتصاد الكربوني إلى الاقتصاد الأخضر؟

يسعى برنامج " رفقا بأرضنا " الأسبوعي إلى الرد على هذه الأسئلة انطلاقا من برامج أهم مرشحي اليسار إلى الانتخابات الرئاسية الفرنسية التي تنظم خلال شهري أبريل ومايو 2017.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.