تخطي إلى المحتوى الرئيسي
رفقا بأرضنا

دور البحث العلمي والباحثين في مواجهة التحديات المناخية في البلدان العربية

سمعي
أزهار شجرة الخروب/ويكيبيديا

يُعَدُّ المجلس الوطني للبحوث العلمية في لبنان والمركز الدولي للبحوث الزراعية في المناطق الجافة " إيكاردا " من المؤسسات النشطة في المنطقة العربية في مجال إنتاج المعلومة العلمية التي تساعد على مواجهة انعكاسات التغير المناخي على الأمن الغذائي بمختلف أبعاده.

إعلان

وبرغم إمكانات لبنان المحدودة، فإن المقاربة التي يعتمدها المجلس الوطني للبحوث العلمية بشأن إنتاج المعلومة العلمية التي تستجيب لمتطلبات التنمية المستدامة مقاربة تقوم على شراكات متعددة بين الجامعات ومراكز الأبحاث اللبنانية قبل كل شيء والعمل على تطوير هذه الشراكات مع البلدان العربية الأخرى وغير العربية ولاسيما تلك التي تنتمي إلى منطقة المتوسط الشمالية.

أما المركز الدولي للبحوث الزراعية في المناطق الجافة " إيكاردا"، فإنه أولى منذ عشرات العقود مسألةَ استخدام الثورات الطبيعية استخداما رشيدا أولية خاصة في المنطقة العربية مثلما كان سباقا في الانخراط في المساعي الرامية إلى إنتاج أصناف من الحبوب والنباتات التي تتحمل الجفاف والحرارة والملوحة. ونبه هذا المركز منذ عقود البلدان المتوسطية إلى أهمية إعادة الاعتبار إلى عدد من الأشجار بينها شجرة الخروب وإدراجها ضمن أولويات التنمية المحلية لما لديها من فوائد اقتصادية وبيئية واجتماعية.

وللإجابة عن أسئلة كثيرة بشأن مساهمة الباحث والباحثين في المنطقة العربية في مواجهة التغير المناخي نستعين بخبرات ضيفين هما:

- د. معين حمزة الأمين العام للمجلس الوطني للبحوث العلمية في لبنان

-د. محمود الصلح المدير العام السابق للمركز الدولي للبحوث الزراعية في المناطق الجافة " إيكاردا"

عنصر صور-رفقا-بأرضنا(15-04-2018)
{{ scope.counterText }}
{{ scope.legend }}© {{ scope.credits }}

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن