تخطي إلى المحتوى الرئيسي
رفقاً بأرضنا

اللجنة الحكومية الدُّولية التي تُعنى بالتغير المناخي: من هي وما الذي تقوم به؟

سمعي
اجتماع اللجنة الدولية للمناخ 01-10-2018، كوريا الجنوبية (France24)

تُعرف اللجنة الحكومية الدولية التي تُعنى بالتغير المناخي تحت مصطلحين مختَصرين أحدهما باللغة الفرنسية والأخرى بالإنجليزية. أما المصطلح الفرنسي فهو "GIEC" ويَختصِرُ التسميةَ التالية: Groupe d’Experts intergouvernemental sur l’évolution du Climat .وأما العبارة التي تُعرف من خلالها هذه اللجنة باللغة الإنجليزية فهي " IPCC" نسبة إلى Intergovernmental Panel on Climate Change.

إعلان

 

وإذا كانت الأسرة الدولية قد أقَرت لأول مرة في قمة ريو دي جانيرو حول المناخ عام 1992 بمسؤولية الإنسان عبر الأنشطة التي يتعاطاها عن ارتفاع درجات حرارة الكرة الأرضية بشكل غير طبيعي، فإن منظمة الأمم المتحدة كانت وراء إطلاق اللجنة الحكومية الدولية التي تُعنى بالتغير المناخي عام 1988.

وتعمل هذه اللجنة تحت إشراف المنظمة العالمية للأرصاد الجوية وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة. وبالرغم من أن طاقم الهيئة لا يتكون إلا من بضعة أشخاص، فإن التقارير التي تنجزها اللجنة، يساهم في وضع كل واحد منها قرابة مائة باحث وخبير من مختلف أنحاء العالم. بل إن التقارير التي يتم إعدادها تعاد قراءتها من قبل آلاف الباحثين والخبراء.

وما تطلبه منظمة الأمم المتحدة من اللجنة هو الاطلاع على آلاف الأبحاث التي تُنجز في العالم حول المواضيع المرتبطة بإشكالية التغير المناخي وتقويمُها بشكل مستقل وموضوعي واستلهامُ توصيات دقيقة وواضحة منها بهدف عرضها على البلدان المصادقة على اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية حول التغير المناخي والتي تم التوصل إليها في 9 مايو-أيار عام 1992، وبدأ تنفيذها في 21 مارس –آذار عام 1994.

وثمة ثلاث لجان فرعية تعمل داخل اللجنة الدولية التي تُعنى بالمناخ، تهتم واحدة منها بظاهرة التغير المناخي، وتتولى الثانيةُ متابعةَ المسائل المتعلقة بأثر التغير المناخي، بينما تعكف اللجنة الثالثة على دراسة الحلول الممكنة التي تساعد على الحد من الانبعاثات الحرارية والتكيف مع انعكاساتها.

وأما التقارير التي تُعِدُّها اللجنة فهي تنقسم عموما إلى قسمين: قسمِ التقارير التي تصدر كل خمس سنوات أو ست أو سبع حول ظاهرة التغير المناخي في مجملها، وقسم يتعلق بمواضيع محددة لديها علاقة بهذه الظاهرة.

وقد أعدت اللجنة حتى الآن خمسة تقارير مرحلية عن ظاهرة التغير المناخي صدر أولها عام 1990 وصدر آخرُها عام 2014 ويُنتظر أن يصدر التقريرُ الموالي عام 2022. ويندرج التقرير الذي أصدرته اللجنة في الثامن من شهر تشرين الأول- تشرين الأول عام 2018 بطلب من الأمم المتحدة، في إطار الفئة الثانية من التقارير المشار إليها آنفا. وستُعرض توصياته على أصحاب القرارات السياسية خلال المؤتمر الرابع والعشرين من مؤتمرات الأمم المتحدة السنوية حول المناخ. وسيُعقد هذا المؤتمر "كوب 24" في مدينة كاتوفيتسه البولندية في شهر كانون الأول – ديسمبر عام 2018.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.