تخطي إلى المحتوى الرئيسي
نافذة على العالم

هلع في البورصات العالمية خوفا من أزمة اقتصادية جديدة

سمعي
بورصة فرانكفورت بألمانيا ( رويترز 22-01-2016)

تسجل البورصات العالمية والعربية تراجعا منذ بداية العام نتيجة المخاوف من تراجع النمو الاقتصادي في العالم خاصة نتيجة تباطؤ النمو الاقتصادي في الصين وتزداد المخاوف من حصول أزمة اقتصادية ومالية حادة.

إعلان

 وقد حذر صندوق النقد الدولي من تراجع الاقتصاد العالمي. وتوقع مسؤول صيني كبير أن أزمة اقتصادية عالمية جديدة باتت ممكنة اليوم. وكانت كبريات الصحف العالمية قد أشارت إلى أن العام الجاري قد يحمل معه أزمة اقتصادية ومالية أسوأ من تلك التي عرفها العالم في العام 2008 .

 
فيما رأى المنتدى الاقتصاد العالمي أن الدول الغربية الكبرى ستفقد ملايين فرص خلال الأعوام الثلاثة المقبلة نتيجة الثورة الصناعية الرابعة أي تطور المعلوماتية واستخدام الرجل الآلي في الصناعة والعديد من المرافق الاقتصادية. وهذه التوقعات تضغط بقوة على اقتصاديات الدول الأوروبية التي تعاني من ارتفاع كبير في معدلات البطالة  
 
ضيوف الحلقة:
- ممدوح سلامه خبير النفط العالمي والمستشار في البنك الدولي لشؤون النفط والطاقة
- خطار أبو دياب المحلل السياسي لدى إذاعة مونت كارلو الدولية

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.