تخطي إلى المحتوى الرئيسي
نافذة على العالم

الإرهاب يضرب ألمانيا

سمعي
القطار الذي حصل فيه الاعتداء الإرهابي ( أ ف ب )
إعداد : ليال بشاره

أظهر اعتداء بافاريا في جنوب ألمانيا، نفذه لاجئ أفغاني مستخدما فأسا وسكينا على متن قطار، خطر إرهاب عابر للقارات يستهدف أوروبا.

إعلان

 

هي عمليات إرهابية فردية تستلهم طرق وأساليب تنظيم الدولة الإسلامية، وتطرح من جديد فعالية المقاربة الأمنية الأوروبية في محاربة الإرهاب في قارة تعرضت العام الماضي لأسوأ موجة لجوء منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، وألمانيا استقبلت وحدها ما يزيد عن مليون لاجئ.
 
هل يصح إطلاق مصطلح إرهاب على الاعتداءات الفردية التي يستلهم منفذوها أساليب التنظيمات المتطرفة؟ وكيف يمكن أن تتحول سياسة الأبواب المفتوحة التي انتهجتها المستشارة الألمانية إلى قنابل موقوتة تهدد الأمن الداخلي في ألمانيا وأوروبا عامة؟ هل نجحت التنظيمات المتطرقة في خرق المجتمعات الغربية، في خرق عقول وأفكار قسم من الشباب المسلمين كما يظهر من مجزرة نيس الفرنسية التي نفذها تونسي مقيم في فرنسا واعتداء بافاريا الألمانية الذي قام به لاجئ أفغاني فتحت له ألمانيا أبوابها.
 
ضيوف الحلقة:
منصف السليمي مراسل مونت كارلو الدولية في برلين
خطار أبو دياب المحلل السياسي لدى مونت كارلو الدولية

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.