نافذة على العالم

اللاجئون: أزمة تتعمق وغربٌ يرفض تحمل مسؤولياته

سمعي
رئيس الوزراء اللبناني تمام سلام في الأمم المتحدة 19-09-2016 (رويترز)
إعداد : ليال بشاره

تصدرت أزمة اللاجئين والفارين من الحروب في بلدانهم الاجتماعات التي عقدت في نيويورك لمواجهة أسوأ أزمة تهدد الدول الغربية منذ الحرب العالمية الثانية.

إعلان

وفقا لإحصائيات الأمم المتحدة، ترك 65 مليون شخصاً بلدانهم بينهم 21 مليونا شردوا نتيجة الصراعات في بلدانهم، منها سوريا حيث شرّد 9 ملايين شخصا، لجأ أربعة منهم إلى دول الجوار كلبنان.

في لبنان، بات النازحون السوريون يشكلون ثلث تعداد السكان وأكد رئيس الوزراء اللبناني تمام سلام، في القمة الدولية حول اللاجئين التي عقدت في نيويورك، أن بلده بلا منازع هو المانح الأكبر في العالم للنازحين، محذرا من خطر حقيقي يهدد لبنان.

ضيوف الحلقة:
طوني عيسى: كاتب سياسي في جريدة الجمهورية اللبنانية
خطار أبو دياب: المحلل السياسي لدى مونت كارلو الدولية

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن