تخطي إلى المحتوى الرئيسي
نافذة على العالم

الحريري وعون: تقاربٌ ينتظر إجماعا

سمعي
ميشال عون وسعد الحريري (أرشيف)
إعداد : ليال بشاره
2 دقائق

تشهد الأزمة اللبنانية المتمثلة في الفراغ الرئاسي انعطافة جديدة ربما قد تؤدي إلى انفراجه وتعود بالأساس إلى التغيير المفاجئ في موقف سعد الحريري زعيم تيار المستقبل الذي أبلغ أعضاء كتلته النيابية إمكانية دعمه انتخاب ميشال عون زعيم التيار الوطني الحر رئيسا للجمهورية، وشدد الحريري على أنه عندما يُتخذُ قرارٌ في القيادة على الجميع الالتزام به في تياره السياسي.

إعلان
 
ما المفاجئ الذي طرأ في لبنان والإقليم دفع الحريري إلى دعم عون؟ هل حتمت التطورات الميدانية السورية هذه الاستدارة نحو عون؟ أم هو قلق من ما يمكن أن يؤول إليه الشارع في لبنان مع قرب انتهاء المهلة التي حددها عون لانتخابه رئيسا في 13 من تشرين الأول أكتوبر؟
 
سليمان فرنجيه زعيم تيار المرده غرد على تويتر قائلا: إذا اتفق الرئيس سعد الحريري مع العماد ميشال عون وسماه لرئاسة الجمهورية، فهو سيحصد نفس النتيجة حينما سمى الرئيس أمين الجميل عون رئيسا للحكومة عام 1988
 
رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري: لن أكون مع عون مهما كانت الظروف، يدعم السلة المتكاملة ألا وهي رئاسة الجمهورية الحكومة وقانون الانتخاب.
 
رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب وليد جنبلاط أوفد وائل أبو فاعور وزير الشؤون الاجتماعية إلى السعودية. ونقلت مصادر صحفية بأن الرياض لم تقدم جوابا عن الاستحقاق واسم الرئيس.
رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع: إن دعم عون هو إحراج لحزب الله.
 
ضيوف الحلقة
مصطفى علوش عضو المكتب السياسي في تيار المستقبل
خطار أبو دياب المحلل السياسي لدى مونت كارلو الدولية .
                 
 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.