تخطي إلى المحتوى الرئيسي
نافذة على العالم

فعالية الاتحاد الأوروبي في حل الأزمات

سمعي
( أرشيف )

يعيش الاتحاد الأوروبي مرحلة من عدم الاستقرار مع تواصل أزمات لم يستطع أن يلعب دورا في حلها، فبعد ازمه الهجرة التي استعان فيها بتركيا والهجمات الإرهابية التي ضربت دوله كفرنسا وبلجيكا، وهو يراقب الأزمة الأوكرانية التي شهدت ضم روسيا شبه جزيرة القرم والتدخل العسكري الروسي في سوريا لدعم النظام السوري.

إعلان

 

يجد الاتحاد الأوربي نفسه مكبلا مع تهديد الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالانسحاب من استراتيجية الدفاع الموحدة التي تربط بلاده مع شركائها الأوروبيين في الاتحاد الأوروبي ما دفع ألمانيا لزيادة ميزانية التسليح لديها في وقت عززت فيه روسيا ترسانتها العسكرية عند حدود الاتحاد الشرقية وأزمة مالية تعاني منها دول في منقطة اليورو بمقدمتها اليونان، وفاجعة تصويت البريطانيين لصالح الخروج من الوحدة الأوروبية في سابقة منذ نشأة الاتحاد الأوروبي.
ضيوف الحلقة
منصف السليمي: مراسل مونت كارلو في برلين
خطار أبو دياب: المحلل السياسي لدى مونت كارلو الدولية 
 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن