تخطي إلى المحتوى الرئيسي
نافذة على العالم

مرشح تيار "فرنسا الأبية" مصدر قلق للأحزاب التقليدية الفرنسية واليمين

سمعي
مرشح أقصى اليسار جان لوك ميلنشون قائد تيار "فرنسا الأبية" (رويترز)

مع بدء العد التنازلي لاستحقاق الدورة الأولى من الرئاسيات الفرنسية ترجح استطلاعات الرأي على عواهن مصداقيتها هزيمة أكبر حزبين تقليديين من اليمين واليسار في الانتخابات الرئاسية الفرنسية ما يبقي كل الاحتمالات مفتوحة لإعادة تشكيل المشهد السياسي.

إعلان

وما يثير قلق اليمين واليسار التقليديين هو صعود أسهم مرشح أقصى اليسار جان لوك ميلنشون قائد تيار "فرنسا الأبية" على حساب مرشح الحزب الاشتراكي وتموضعه في المركز الثالث من خلال دينامية آخذة بالتسارع ما دفع بالرئيس فرانسوا هولاند إلى الخروج عن الصمت محذرا
والسؤال هل يشكل مرشح تيار "فرنسا الأبية" خطرا فعليا

سنحاول الإجابة على هذا السؤال برفقة ضيفي  في الاستديو

خطار أبو دياب مستشار مونت كارلو الدولية السياسي

وعبر الهاتف المحلل السياسي مناف كيلاني

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن