تخطي إلى المحتوى الرئيسي
نافذة على العالم

فرنسا: قراءة في حكومة إدوار فيليب الثانية

سمعي
الحكومة الفرنسية الجديدة في حديقة قصر الإليزيه يوم 22 يونيو/حزيران 2017 (رويترز)

بعد فوز ساحق لحركة الرئيس ماكرون "الجمهورية إلى الأمام" في الانتخابات التشريعية، وبعد استقالة أربعة وزراء على خلفية شبهات فساد، خرجت إلى النور حكومة إدوار فيليب والتي ما كانت لتبصر النور لولا ضوء ماكرون الأخضر.

إعلان

فكيف نقرأ أهم الرسائل التي جاءت بها هذه التشكيلة الحكومية الفرنسية وماهي التحديات المطروحة أمامها؟

أسئلة نطرحها على ضيفينا :
حسين ولد حمود الباحث السياسي
د. خطار أبو دياب، أستاذ العلوم السياسية والمستشار السياسي لمونت كارلو الدولية

 

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن