تخطي إلى المحتوى الرئيسي
نافذة على العالم

فازت الـ"نعم" في استفتاء موريتانيا، فماهي التداعيات السياسية؟

سمعي
الرئيس الموريتني محمد ولد عبد العزيز ( أ ف ب )

صوتت غالبية من الناخبين الموريتانيين لصالح تعديل دستوري ينص خصوصا على إلغاء مجلس الشيوخ، وتغيير العلم بنسبة ناهزت الخامسة والثمانين بالمائة من نسبة المصوتين التي بلغت وفق اللجنة الانتخابية ثلاثة وخمسين بالمائة.

إعلان

هو إذا فوز صريح للرئيس محمد ولد عبد العزيز وإخفاق صريح أيضا للمعارضة التي قاطعت هذا الاستفتاء وظلت تنتقد التعديلات المقترحة عليه
فماذا بعد؟ أية تداعيات سياسية وأي بناء ديمقراطي في موريتانيا. أسئلة نطرحها على ضيفينا

من نواكشوط: محمد محمود ولد لمات نائب رئيس حزب تكتل القوى الديمقراطية المعارض

  وعادل لطيفي، أستاذ التاريخ المعاصر في جماعة السوربون والمحلل السياسي لدى مونت كارلو الدولية 
 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.