نافذة على العالم

السلام البارد بين الأردن و إسرائيل

سمعي
الملك الأردني عبدالله الثاني ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو/ أ ف ب - أرشيف

لم تصل العلاقات الأردنية الإسرائيلية في السنوات الأخيرة الى درجة التأزم الذي وصلت اليه هذا العام مع استمرار اغلاق السفارة الإسرائيلية في الأردن منذ قتل حارس امن إسرائيلي مواطنين أردنيين في حزيران الماضي، هذا دون تغييب غضب الأردن من إجراءات إسرائيل في الحرم القدسي و الاعتراف الأميركي بالقدس عاصمة لإسرائيل باعتباره اول متضرر لان نصف سكانه من اللاجئين الفلسطينيين و في حال حدوث أي تطور سينعكس قنبلة اجتماعية سياسية على اراضيه .

إعلان

ضيوف الحلقة:
النائب الأردني قيس زيادين: مقرر لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأردني
خطار أبو دياب: المحلل السياسي لدى إذاعة مونت كارلو

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن