نافذة على العالم

ما معنى أن يكون لفرنسا إسلام خاص بها؟

سمعي
إيمانويل ماكرون خلال عشاء الإفطار مع أعضاء المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية في يونيو 2017 (أ ف ب)

أعرب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن رغبته في هيكلة الإسلام الفرنسي في أفق أقصاه نهاية الأشهر الست الأولى من عام 2018 مستمدا أفكار هذا العمل من أعمال مفكرين فاعلين للمبادرة في صياغة إسلام فرنسي.

إعلان

 

ما معنى أن يكون لفرنسا إسلامها؟ وكيف يمكن لهذا الأمر أن يكون نتيجة إرادة سياسية؟ وهل من ضمانات لنجاح هكذا مشروع؟

د.غالب بن شيخ، رئيس المنتدى العالمي للديانات من أجل السلام

د. خطار أبو دياب، أستاذ العلوم السياسية والمستشار السياسي لمونت كارلو الدولية

 

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن