تخطي إلى المحتوى الرئيسي
نافذة على العالم

إيران وأوروبا في زمن ترامب

سمعي
الرئيس الإيراني حسن روحاني/رويترز

تصاعدت حدة التصريحات بين الولايات المتحدة وإيران. فبعد إعلان وزير الخارجية الأميركي أن بلاده لن تصادق مرة أخرى على الاتفاق الدولي حول برنامج طهران النووي كما هو عليه اليوم في شهر آيار مايو القادم، اطلعت إيران الوكالة الدولية احتمال بناء مفاعلات نووية للسفن، وسرعان ما أكدت انها ستنسحب من الاتفاق إن لم تحصل على مكاسب اقتصادية مع مواصلة المصارف العالمية مقاطعتها خشية عقوبات أميركية كتلك التي طالت مصرف "بي ان بي باري با" الفرنسي لانتهاكه العقوبات الأميركية التي كانت مفروضة على الجمهورية الاسلامية.

إعلان
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن