تخطي إلى المحتوى الرئيسي
نافذة على العالم

هل أعادت الانتخابات المحلية في تركيا للمعارضة وزنها؟

سمعي
أكرم إمام أوغلو مرشح حزب الشعب الجمهوري لمنصب عمدة إسطنبول مع أنصاره وأفراد عائلته (رويترز)

صحيح أن الانتخابات المحلية التركية قد أبقت على حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا في الصدارة بتحقيقه الفوز في ست وخمسين بالمائة من البلديات، لكن خسارته لبلدية أنقرة العصب السياسي للبلاد ولبلدية إسطنبول الرئة الاقتصادية بعد حوالي سبعة عشر عاما من حكمها لم تكن لتخطر على بال أحد حتى لدى أكثر المعارضين تفاؤلا ضف إلى ذلك أن أزمير حافظت على توجهها العلماني وبقيت عصية على حزب الرئيس أردوغان.

إعلان

وفي ظل هذه النتائج التي صنفها العديد من المعلقين في الصحف العالمية في خانة الصفعات المؤلمة للرئيس أردوغان هل ستختلف الخارطة السياسية في تركيا بعد هذه الانتخابات عما كانت عليه قبلها وما هي العبر المستخلصة منها

وقبل هذا وذاك ما هي الأسباب التي أدت إلى هذه النتائج علما بان الرئيس التركي قد انخرط شخصيا وكليا في الحملة الانتخابية إلى درجة انه أرادها أن تكون استفتاء على حكمه وهل يمكن أن تؤثر هذه النتائج أو تغير في السياسة الإقليمية التركية مع دول الجوار

نبدأ في حلقة اليوم من نافذه على العالم بالتطرق إلى الأسباب مع

ماجد كيالي - الكاتب السياسي الفلسطيني المقيم في تركيا ومع مستشار إذاعتنا السياسي خطار أبو ذياب

إعداد وتقديم فوزية فريحات

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.