تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مقابلة

رئيس المجلس الوطني التأسيسي التونسي: "نظام الحكم الذي سيتم اعتماده مستقبلا في تونس هو نقطة الخلاف الرئيسية بين الأطياف الحاكمة في تونس"

سمعي
إعداد : ايمان الحمود

مصطفى بن جعفر، رئيس المجلس الوطني التأسيسي التونسي والذي شارك في احتفالات فرنسا بالعيد الوطني، تحدث عن فتح صفحة جديدة من العلاقات بين البلدين و تطرق في حديثه إلى الوضع الداخلي في تونس التي تعيش مرحلة انتقالية دقيقة بسبب الخلافات حول صياغة الدستور ونظام الحكم الذي سيتم اعتماده مستقبلا .

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.