مقابلة

ويبقى الاستيطان العقبة الأساس على درب السلام الفلسطيني – الإسرائيلي

سمعي
بيتار عيليت، واحدة من المستوطنات الإسرائيلية الأربع الكبرى في الضفة الغربية (ويكيبيديا)

عشية الزيارة التي يقوم بها وزير الخارجية الأميركي جون كيري إلى المنطقة، في محاولة جديدة لإطلاق عملية السلام، أعلنت إسرائيل عن سلسلة من عمليات الاستيطان في الأراضي الفلسطينية من بينها القدس والنقب والضفة الغربية وخصوصاً الجليل. حمادة فراعنة، المحلل والكاتب السياسي الفلسطيني، تحدث لـ"مونت كارلو الدولية" عن وضعية الاستيطان والانتهاكات المتمثلة بالاستيطان الإسرائيلي المستمر بغض النظر عن مفاوضات السلام بينما عبرت إسرائيل مرة جديدة عن رغبتها في الانضمام إلى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة لكن عبر مجموعة أوروبا الغربية. حاورته هدى ابراهيم.