تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مقابلة

أحمد معيتيق: من الضروري إشراك الشباب في بناء دولة المؤسسات في ليبيا

سمعي
الصورة من رويترز

اعتبرت المحكمة العليا الليبية يوم أمس الاثنين 9 حزيران-يونيو الجاري أن انتخاب أحمد معيتيق رئيسا للوزراء مطلع أيار-مايو الماضي "غير دستوري"، واضعة بذلك حداً لبلبلة سياسية قضائية في ليبيا حيث تنازعت حكومتان شرعية السلطة بينما العنف يجتاح البلاد يترأس إحداها معيتيق ويقود الثانية عبد الله الثني الذي أثنى بالأمس على قرار المحكمة وأعرب عن تقديره لقبول القرار من قبل معيتيق.

إعلان

وفي حديث خاص بـ"مونت كارلو الدولية" أعلن معيتيق أنه سيحترم قرار المحكمة شأنه في ذلك شأن المؤتمر الوطني العام، وأكد أنه يمثل بعض جيل الشباب الليبي الذي يملك طموحا سياسيا ويسعى إلى العمل السياسي لتكريس دولة القانون، مشيراً إلى أنه سيتابع العمل في هذا المجال.

معيتيق شدد لـ"مونت كارلو الدولية" على كونه "شخصية مستقلة ذات خلفية اقتصادية" نافياً انتمائه إلى أي مرجعية إسلامية أو تبعية لأية جهة من الجهات السياسية أو العسكرية في البلاد. ورأى أن المخرج من الأزمة الليبية يكون بـ"إخراج الأجسام العسكرية من المشهد" معتبراً أن كل الأطراف الليبية معنية بمكافحة الإرهاب وبناء مؤسسات الدولة بما فيها الجيش والشرطة والجلوس جميعا إلى طاولة الحوار.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن