تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مقابلة

عمر السنكي: مصر والإمارات لا تتدخلان بشكل مباشر في ليبيا

سمعي
وزير الداخلية الليبي عمر السنكي ( يوتيوب)
3 دقائق

تحاول عدة جهات عربية ودولية الوقوف إلى جانب الحكومة الليبية المعترف بها دولياً، من خلال تدريب قوى الجيش كما وعدت مصر بالأمس، أو من خلال عقد اتفاقية اليوم مع دولة الإمارات العربية المتحدة لتدريب كوادر عاملة في وزارة الداخلية الليبية وتزويد الليبيين بالمعلومات والخبرات اللازمة لتخطي مرحلة الاضطراب الأمني.

إعلان
 
وأثناء ذلك، تتواصل المبادرات لجمع الأطراف الليبية على أراضيها، وعقد مفاوضات للاتفاق على حل سلمي بينها، في الوقت الذي تزداد فيه التوقعات بقيام الغرب متمثلاً في الولايات المتحدة الأمريكية وبعض الدول الأوروبية مثل إيطاليا باستهداف مواقع لتنظيمات مرتبطة بـ"داعش" في ليبيا، تهدد أمن الدول المحيطة واستقرارها.
 
وفي ظل هذه الظروف، أكد ل"مونت كارلو الدولية" السيد عمر السنكي وزير الداخلية الليبي في حكومة عبد الله الثني الموجودة في شرق البلاد، والذي قام بزيارة إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، أن دولاً مثل الإمارات ومصر لم تتدخل بشكر مباشر في بلاده، وأنها لن تفعل ذلك في المستقبل، مشيراً إلى أن مواقف البلدين كانت ولا تزال داعمةً للحوار الوطني.
 
وعلى صعيد الشأن الأمني الداخلي، أوضح عمر السنكي أن وزارة الداخلية أقرت حزمة من الإجراءات لإعادة تفعيل الأجهزة الأمنية ومديريات الأمن في كافة أنحاء البلاد، لافتاً إلى قيامه بتشكيل قوة مكونة من ألفي فرد من الشرطة لتأمين مدينة بنغازي التي من المفترض أن تكون المقر الدائم لوزارة الداخلية.
 
وأضاف السنكي أن تذبذب الأوضاع المادية وعجز موازنة البلاد جراء تراجع الإيرادات النفطية وهدر المال العام عوامل لن تؤثر على الميزانية المخصصة للداخلية معللاً ذلك بكون الأمن يعد أولويةً بالنسبة إلى الحكومة في المرحلة الحالية.
 
 
 
 
 
 
 
 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.