تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مقابلة

بوروندي: نهاية محاولة الانقلاب وخطر الحرب الأهلية قائم

سمعي
فرانس24

انتهت محاولة الانقلاب الفاشلة في بوروندي، وعادت التظاهرات المعادية لترشح الرئيس بيار نكورنزيزا لولاية ثالثة، إلى واجهة الأحداث، الأمر الذي يهدد بضرب أسس المصالحة التي أرستها اتفاقيات أبوشا لإنهاء الحرب الأهلية في بوروندي، والتي أسقطت أكثر من 300 ألف قتيل.كما أن إصرار نكورنزيزا على الترشح لولاية ثالثة يمكن أن يهدد باندلاع حرب إقليمية في شرق إفريقيا.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.